السبت ٢٣ أيلول (سبتمبر) ٢٠٠٦
بقلم ميساء قرعان

ترف الإفتاء الذكوري.. تعددت أنواع الزواج والدافع واحد

هذا المقال قد يصح أن يكون مدخلا لدراسة قد أتبنى معركة الخوض فيها لكن بعد أن أتثبت بشكل نظري مما أذهب إليه حول الفتاوى الهدامة التي يمطرنا بها فقهاؤنا فيما يتعلق بأنواع وصور الزواج المتعددة مثل زواج المتعة وزواج المسيار، وغيرها الكثير.

في حقيقة الأمر اطلعت على الكثير منها وتبين لي أن القاسم المشترك الأكبر بينها هو أنها تعبر عن وجهة نظر وغرائز ذكورية تحت مسمى الإفتاء

في زواج المتعة الذي قد يكون لساعات بين رجل وامرأة يحتج الفقهاء بما ورد من حوادث على السنة الصحابة ، هم لا ينسون ولا يتفهمون السياق الذي أحل به زواج المتعة أو زواج المسيار آنذاك لأنهم غير معنيين إن لم يكونوا غير مدركين لمخاطر إباحة هذا النوع من العلاقات في مجتمع محاص ربما يثير الغرائز دونما حاجة للاستناد إلى فتوى تشرع تعدد العلاقات وعبثيتها ومحارب بما من شأنه تحطيم المؤسسة الزوجية التي هي على الرغم مما تشتمل عليه من إعاقات شرقية النكهة لم تزل من أعرق مؤسساته أو سجونه -إن رغبنا في التخلص من الستائر مؤقتا-

الأسرة العربية لا شك تشهد الكثير من التغيرات ومن التهديدات التي ستجعلها مؤسسة اجتماعية مع وقف تنفيذ وظائفها، الزوجات لم يعدن ملبيات والأزواج لا يكترثون ما دامت الآفاق منفتحة إلى مساحات لانهائية من البدائل الأرضية والفضائية بما يعانينه ، أما الأبناء فهم الأكثر تضررا وهم مشاريع لجيل ضائع ومشتت لن يكون بمقدوره التمييز بين المشروع وغير المشروع .

في زواج المتعة وزواج المسيار ثمة أركان ووظائف أساسية للعلاقة الزوجية تُسقط –مع سبق إصرار ذكوري- من حسابات من يفتي بشرعيتها، أما أكثر ما يثير الاشمئزاز هو أن زواج المتعة يصح أن يكون لساعات ولا يتحمل فيه الرجل أية التزامات وهو خارج عن حسبة "الجمع بين أربع نساء" فهؤلاء المتمتع بهن قد يكن مما ملكت اليمين

أدرك بأن هذه الإشكاليات تحتاج لشرح مطول وتتطلب التعمق في حيثياتها لأنه من السهل جدا أن أتهم بتحريم ما أحل الله بحسب منظورهم

لكن المتصدين لمن يحرمون هذا النوع من التعدد الغرائزي الدوافع في المقام الأول يتناسون بأنهم حرموا ما أحل الله ورسوله فيما يتعلق بالخُلع كون أمر الإفتاء فيه لا يلبي أية مصالح ذكورية

وللحديث بقايا ...


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى