الثلاثاء ١ حزيران (يونيو) ٢٠٠٤
قصة قصيرة من الجزائر
بقلم ندى مهري

عبثا...أيها القمر

تقذفها اللعبة في محارة الترقب,تقحمها في رحم المتاهة يستغلها حلما كان لها وطنا تأوي اليه كلما غرقت في "انكشاريتها" المباغتة أضاعت الذاكرة أيقونة الحلم , حدادها مرايا الوقت المكسور في زوايا الروح ومنذان ارتدت الغيم ذات غواية تزينت أردافها بخلخال الموج ولامست أنا ملها البحرية شهوة اللعبة الراسية على فناء المربع الخشبي الصغير.

عزف عذب ينطلق رذاذا على خصلات ظلها الخجول ينتشر العبق من أرض حبلت للتو من دموع السماء تاركة أعراس المسك والعنبر فتستيقظ طيور العمر مغردة بفصل الخضرة وعذوبة الخلجان, وبين أنامل قمر مبهر تشرق أنوثتها السماوية وتتراشق على جيدها الخرافي نجوم الليل في حلقة دائرية أثيرة تلك هديه القمر.

" دعني أرمم خلايا الشوق المكدس في واحة الروح جمرا وانتظارا" هكذا همست له منذ ان تبللت بلحائه الفياض ذات لقاء شتوي بديع , موعد التقت فيه النظائر في موكب بهي,كانت أميرة مرصعة بالأحلام وكان قمرا مرجانيا لا يفارق الليل,قمرا لا يتنازل عن رونقه وفتنته وغروره ,قمرا وبعد هكذا تحب أن تسميه كل التجليات التي تليق بروعته وجبروته لاحصر لها فهو اشتعال في زرقة الروح واستكانة في فوضى المشاعر هو مأزق يحرض على المتعة والندم هو تناقض جميل بل هو اثم صغير وبكل السراب الذي تتخبط فيه نبضاتها فهي كبرياء تعيس موضوعة في باقة يديه يرشها من ضيائه فتزداد اصفرارا واحمرارا قرارا وترددا على مربعات اللعبة القدرية التي يمارسها قمرها وبعد.
امتلاء رأسها بأساطير لحظة ثابته معلقة في نقطة الوقت منذ اقتحامه ذلك السرداب بلهفة من عثر على كنز مفقود ومنذ أن فك ألغازه مزق شرايين التردد والبراءة التي تقطن روحها,كيف يجرؤ ويتحدى كل هذا الغبار الذي يحاصر مضجع البوح أيها القمر وبعد من أي فراغ عبرت معصمي الشمعي وحللت شفرات شوقي الدفين ألا ترى أن أمامنا الكثير من الموج والثلج الكثير من البياض والرفاة حتى نلتقي هكذا تتساءل؟ لماذا تعلن العصيان وتتأبط و...
وقع فواصل مجهولة المصدر تزداد دنوا من سيمفونية البوح تزيد من كثافتها رياح هذا الموسم العنيد, من أوصلك لتميمتي؟ من جعلك تفك ضفائر وحدتي ضفيرة ضفيرة؟ كوني منحوتتي العبقرية هكذا ينبس , وفجأة انقلب المربع الخشبي الصغير وامتلاء الفناء بجثث الصمت ,وحيدة تمتطي الفرس مزهوة بهذه الليلة البديعة تتوضأ من تحت أنوار السماء الفضية تتطهر من آثام المؤامرات تترجل فرسها عبثا ترمم ملامح الفقدان تغيب الرغبة بين حبيبات الرمل والذاكرة, كم مرة أراد أن يلقنها فنون الاستعراض كم مرة توسل لها أن تتبني منطق البهلوان أراد اقناعها أن الخضوع غنيمة حرب وان الاستسلام هوية حب ميالة لوقار الفرس يعيد تجميع الجند والحكام ويوزعهم على فناء المربع الخشبي الصغير وينفخ فيهم روح اللعبة يطلب منها تكرار المحاولةفيتأبطها الفرس تغادر الفناء والمحاولة لم تعد تهمها الهزائم التي تجهضها وراءها تريد احصاء العقد التي تتنفسها رئة الروح أي نبع ملوث سقيت منه حتى غلظت جدائل الخطيئة ؟تلتحفها الدهشة وتتبدد بين حبيبات الرمل والذاكرة.

فاض ربيع أنوثتها عبثا حاولت اخماد رأسها للتخلص من فحيح البهلوان ادركت جسدها مبللا بعرق النعام , يا للعار تمتطي الفرس من جديد تريد احصاء الجند فمند ان ازدهرت أحلامها تغيرت المشاهد الهلامية التي رواها لها ذلك الذي يملك نضارة القمر أمام مدفأة الذكرى الى حقيقة الى جمر وذريعة.
كل شيء ممكن على المربع الخشبي الصغير , كل شىء رائع وقاتل شهوتها عارمة لمتابعة احصاء الجند واعداد خطة حربية تغتال نزاوتهم المنسوجة على جبين كل شاردة تواصل عد الجند فيتناسل العدد وخطة القضاء عليهم تصغر تضمر أصيبت"بأنيميا" الفكر تترجل الفرس تبدأ عد حبيبات الرمل وعبثا تؤثث ملامح المواجهة تغرق بين حبيبات الرمل والذاكرة.

غيمه تقترب فترتبك كيف السبيل للعودة للمربع الخشبي الصغير لرحمة البهلوان لرقة القمر,سواد عظيم يأكل جثة الليل البريء يقضم حبيبات الرمل تطاردها الغيمة أدركت خطتها الجنينية من عصر رذاذ فكرها؟.

ترمق فرسها بنظرة استغاثة ,تتساقط أنفاسها الحائرة قرب صخرة الروح يثور الفرس تنمو له أجنحة يبشرها بأوان التحليق تطير عاليا تلونت الأنفاس المحتضرة لبقع ازدراء لتلك الغيمة الهائجة بالجند لن تبللها فيضانات الروح تحلق فحسب تعانقها أكاليل النسيم تداعب جبينها المحموم عبثا تهذي أيعقل أن أهجر صخرة الروح؟ تورمت قدماها من الصقيع ترى هل تعد حبيبات الثلج, ستجرب سخاء البياض تلوح للغيمة تقترب منها لتجهز عليها لتمارس نشوتها تتساقط أنفاسها قرب صخرة البياض تحاصرها الغيمة يحاصرها القمر أتاها محلقا على فراشات النور , لعل الفراشات تعطيه ظلا ونخلة ,أتاها متقنا كعادته فنون الرماية في سويداء القلب وفنون القبيلة في اغتيال الحب أتاها من الغيمة وبمجرد ملامستها تجمد عبثا...


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى