الثلاثاء ٢٩ أيار (مايو) ٢٠١٢
بقلم عبد الله المتقي

قصائد بروكسيل

كاتلين تخلع معطفها الأزرق
في قصيدة ما من ديوان
(على أعشاب الشتاء)
تقرأ العديد من الاستعارات
نقبل بعضنا البعض طويلا
نطفئ النافذة ...
كي ننسجم مع المواء
تحت أضواء خافتة
 
ماذا لو كانت بروكسيل
ما تبقى لنا من جسدين
يفترشان الشوكولاه؟
وماذا لو كنا بطلين سينمائيين
في مهرجان (كان) ..؟
سيارة فاخرة
ربطة عنق نفيسة
وفستان بذيل طويل
 
في الترامواي إلى مدرسة الأطفال
مهاجر أسيوي يكلم نفسه
أعمى يتحسس مظلته
وفي جيوب محفظة كاتلين
قصائد ينقصها الخجل
 
أحيانا
مرة أخرى
نبدو كغيم المساء
 
مرة أخرى
نمشي على أعشاب الشتاء

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى