الأربعاء ٧ آب (أغسطس) ٢٠١٩

محمد عطيف ..شاعر يحول الصمت إلى غيمات ماطرة


صدر مؤخرا ضمن منشورات القلم المغربي، الديوان الشعري الأول لمحمد عطيف تحت عنوان "أشعار تشبه الصمت"، ويتضمن عدة قصائد ذات نفس غنائي عبارة عن نشيد تتكلم فيه الروح بأصوات متعددة، لتبوح عاليا بأسرار عشق الحياة وكائناتها.

ومعلوم ان محمد عطيف الذي شرع في الكتابة، شعرا ونثرا، منذ سبعينيات القرن الماضي على صفحات المحرر، وغيرها لاحقا، له إصدارات عديدة في المسألة الاجتماعية بالمغرب وأيضا كتاب " وصايا لهذا الزمن".

تهانينا للصديق أبو أمين، والمزيد من الإبداع الذي يعتبره وسيلة لمقاومة التيئيس والجهل والصمت القاتل..كما هو غيمة تنزل منها أمطار لتطهر بعضا من هذا العالم.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى