الثلاثاء ١٨ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠١٢
بقلم هيام مصطفى قبلان

من أرجعك ...؟

من أسقط الرّمح على خاصرة الحزن
من.. أرجعك ؟؟
وتراقص القلب الخداج بهمس ليل أفزعك
من علّمك
كيف تنام على روافد حلمي
حكايات الذّئاب والحراب،،وطلّ
ترفّق بمدامع عوسجك...
من.. أرجعك ؟
 
حفيف تهادى على حواف مخدعك
وفي لذّة الخمر قد عمّدك ..
هل سافر العمر بشهقة
على سواحل أذرعك ؟؟؟
سبحان من جمّلك ... وكمّلك
وحمّلك نزف الجراح وفكّ صمت أدمعك
ما أعجبك .. وأروعك
وقد تمايل الجيد ثملا.. والعنق
بين خرير أصابعك..
 
قل .. وتأوّه الهديل جريحا
من أباح لرعشة فراشة أن تقضّ مضجعك
وسنابلي ومحابري وما تناثر سهوا
من ماء ليل ولون ،، على جبين صباك
.... فأوجعك ...!
ناجى الطّيوف، والقلوب، والمواسم
وكلّ من عاقر الكأس معك
من علّمك.. أنّ الهوى في البعد
لن يخدعك.... من... أرجعك ؟؟؟

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى