نبـضات

، بقلم أمل إسماعيل

نبض عـودة

*******

تبـحر بعـيدا تلك السفيـنة، وأشـرعة اللهفة تعانق رياح الشوق علها تصل مـوانئ الأحـبة فترسـو دونمـا رحيـل..

والمـرساة تنتـظر إشـارة قبطـان القلوب لتخـترق أعمـاق الروح..

أطلي يا حبيبتي على المرسى وانظريني.. فإني راحـل.. لأعـود!

نبض شـهــادة

*******
لا تـرسـبات في قاع الذاكرة يا شهـداءنـا....

وحين يعـز عليـنا النسـيان، فليـس أشـد إيلاما وعذوبة.. أن تحْيـوا ذكرى استـشاهدكم.. بشـهيد جديد!

ولكـَأني أرى شهيدنا البطل محمود العابد يزف خاله مصطفى صالح... في حـزيران الثائر الحـزين..

ودمٌ بـدم

هوَ ذا القسَـــم.

نبض خيــبة

*******
يا خـيبتي.. يا خـيبة! يا شجـاعتي التي لا تمـوت!*

ما أبهى خيـباتنا المنتصرة وهي تعانق شغاف الروح!

وإذا ما نحن أدمنـا فاجعة القلب، واحـتراق الضمـير، وإقفـار واحة الحب، فماذا يتبقى لنا غير هذا التوقيع الأخيـر المغرق في البـياض؟

نبض فوضى

*******

يصعـب على امرء قضى شطر عمره أن يتخيل دوامة فوضاه المرتبة تتحول إلى ترتيب موغل في الفوضى!!

وحيثما كانت هذه الثنائية محط خلاف ونزاع وجب عليك أن تنازل إحداها فتغلب أو تـُغلب.

فتـرى رفقاء الحرف يرزحون تحت احتلال الفوضى المرتبة لقلوبهم، وأوراقهم، وقصاصات أرواحهم المتناثرة هنا وهنا وهناك... في لذة ليس لها مثـيل تتراءى للبعض كسلا وفتور همة بعيدة عن إبداعهم الجميل!

فهل يكمن سـر الإبداع.. في سـر الفوضى؟!


نبض جـنون

*******

إن كنـت تدعي أنك أنا....

فمن تكـون....

" هي " ؟؟


نبض منتـدى

*******
تتفق الروؤس

تجتمع الروؤس

تتناقش الروؤس

تختلف الروؤس

وبين كل رأس ورأس خـطة شاملة.. وخارطة كـنز مرمـزة.. ومصالح باطنة وظاهرة.. وقطع حلوى منخورة وأخرى ما زالت مغلفة....

اليـوم رأس سيـدنا فلان.. يانعة..

وغـدنا رأس سيـدنا علان.. مقطوفة..

والنكسات العربية تتغذى.. على رأس منتديات أسيــادنا!!!

نبض آخـر ليلـة

*******

وأدرك فلسـطين الاجتـياح...

واعتقلت الديوك بتهمة الصـياح!



• اقتـباس من قصـيدة جبران خليل جبران " في خـيبتي غلبتي "


أمل إسماعيل

شاعرة وقاصة ومترجمة فلسطينية مقيمة في الإمارات

من نفس المؤلف