الثلاثاء ٨ أيلول (سبتمبر) ٢٠١٥

انطلوجيا الشعراء التركمان في العراق

1- رمزي جاووش :

ولد الشاعر التركماني رمزي جاووش في قضاء طوزخورماتو عام 1945، وتخرج من دار المعلمين الابتدائية سنة 1963 . وقد اصدر هذا الشاعر ديوانين الاول بعنوان (يا وجه مدينتي الثابت) سنة 1976 والثاني بأسم (موسم العشق) سنة 1983 . واليك عزيزي القارئ احدى قصائد هذا الشاعر وهي بعنوان (اصباغ ملونة) يقول فيها :

إذا اشترى لي أبي
أصباغا ملونة
سأرسم أولا
وقبل كل شئ
بيتا صغيرا
يجب ان يكون للبيت
شباك مفتوح
سازرع في مقدمته
أشجارا خضراء
يجب ان يكون للبيت
ورود و زهور
تضطجع خلفه
جبال متراصة
وخلف هذه الجبال
يجب ان تكون هناك
شمس
أذا اشترى لي أبي
اصباغا ملونة
سارسم
مدينة
حيا
وطنا
يجب ان يكون شعاع
وطني الوانا زاهية
وطني الوان ربيع
مختلفة الاشكال
يجب ان تكون
في سمائه غيوم سخية
- - - - -

2- أسعد نائب :

في كركوك ولد هذا الشاعر سنة 1900وكان يتقن اللغتين العربية و الفارسية حيث عيّن معلما في مدارس كركوك سنة 1921 ، كان ينظم الشعر وفق الاوزان العربية ثم تحول الى اوزان الهجا الخاصة بالشعر التركماني وكانت بداياته متأثرة بمدرسة (ادب الديوان) وهو احد اللذين طوروا المدرسة الكلاسيكية القديمة . واليكم احدى قصائد هذا الشاعر وهي تحت عنوان (صاحب الخان) :

كل متشرد يزورك
انا ايضا عليل الفراق يا صاحب الخان
انا (كرم) ايضا فاخبرني
اين عديمة الوفاء (اصلي) *
يقال انها عندما سافرت عرجت عليك
ان سهم فراقها قد مزق قلبي
يعرف الجميع في منطقتي
ان قبري سيكون في هذا الوادي يا صاحب الخان
في يدي الخرج اتجول باحثا عنها
لن يسلبني القرنفل والسنبل منها
من قلة طالعي زاغ القلب
فتركت في نهاية الامر وطني يا صاحب الخان
اوشكت الشمس ان تغيب وتململ الليل
اعطني شمعة كي ترى عيناي
دعني احدثك ان كنت لاتمانع
اقترب واجلس هنا يا صاحب الخان
اذا كان هناك مكلوم فؤاد فليأت
لعله (بربابته) يجعل همي ينطق
الذي اريده منك ايضا قدح
فانا اشرب بين الحين والحين
الشراب دواء لمرارة القلوب
ان لم يكن هناك ماء شربته بدونه
زدني شرابا فانا لم ارتو
فانا ضيفك الليلة يا صاحب الخان
لاحاجة للفراش فهذا البساط يكفيني
خذ المدفأة ان كنت تريد
لقد استمعت الى آلامي جميعها
لاحاجة للمائدة فلست اشتهي طعاما
منذ الصباح الباكر سأخذ امتعتي وارحل
سادفع الحساب واغادر وأتيه
لن تراك عيناي مرة اخرى
فأدع لي ثانية يا صاحب الخان
ستشع الشمس من الافق على المروج ثانية
ستتفتق الزهور على انغام البلابل
عندما ستنظر سترى فراشي خاليا
عندها فتش عن متألم آخر يا صاحب الخان

(*) كرم وأصلي : مثل مجنون وليلى في الادب العربي او مثل روميو وجوليت في الادب الغربي او مثل مم وزين في الادب الكوردي او مثل فرهاد وشيرين في الادب الفارسي !

3- عثمان مظلوم :

ان اسم شاعرنا الحقيقي هذا عثمان مصطفى ولقد لقب – بالمظلوم لقسوة الحياة وهمومها عليه ، ولد عام 1922 في محلة امام احمد بكركوك ، وتخرج سنة 1956 من كلية الحقوق وتعيّن في كثير من محاكم محافظات العراق الى ان احيل على التقاعد كتب قصائده وفق اوزان العروض العربي و اوزان (الهجا) حيث اصدر سنة 1967 ديوانه الاول (من دفتر قلبي) وكتابه الثاني سنة 1972 تحت عنوان (عابدين) وللشاعر مظلوم كتاب أخر جمع فيه الخوريات التي كتبها سنة 1975 .

( غرّد يا بلبل !)

غرّد ايها البلبل غرّد
لن تعود الايام التي مضت
التفت الاشواك بالورد
فلا تبح آهاتك للريح ايها البلبل
- - - - -
دارت الايام وانتهى الربيع
حل الخريف ببستاني
في غمضة عين ضاع من وجدته بعد جهد
والسنة السوء اخذت تلوكني ايها البلبل
- - - - -
غرّد ايها البلبل فقد غمر الظلام الجبال
لفّ الدخان آفاقي
ذاب الجسد وليس من حبيب
كي يمسح دموعي ايها البلبل
- - - - -
لمن أعزف على قيثارتي
لمن أبث هموم قلبي
ليس هناك عاشق سواك
يعرف آلام القلب ايها البلبل
- - - - -
لن تتراجع الافلاك الى الوراء
لن يبقى الانسان على حالة واحدة
فالذين كانوا سادة بالامس
اصبحوا اليوم عبيدا ايها البلبل
- - - - -
لا قيمة لمظهر الانسان
ان الانسان قائم بالعقل
ان ثعالب هذا الزمان
تستهزئ من الفيلة ايها البلبل
- - - - -
لقد تجولت في ديار كثيرة
صادفت الحبيب والغريب
فلم اشاهد مثل (مظلوم) ؟!
أسود الطالع ، قل يا ايها البلبل

4- محمد عزت خطاط :

ولد الشاعر (الخطاط) سنة 1929 في محلة (الميدان) بكركوك واكمل دراسته في اعدادية الصناعة ببغداد ، مارس الرسم والخط الى جانب كتابة الشعر ويعتبر من الشعراء الكلاسيكيين الذين قد تأثروا بمدرسة (ادب الديوان) والمتأثرة بالتالي بالادبين العربي والفارسي على حد سواء.
ورغم القصائد الكثيرة التي كتبها شاعرنا (الخطاط) ومئات الخوريات الا أنه ليس له ديوان مطبوع لحد الان وقد مارس ايضا كتابة الاغاني التركمانية العديدة .

نظرة !! –

حزنا عليك يا وطني المدلل
ابكي واحترق واتلوى الان
اذن هو الكدر يا حبيبتي الوفية
هذه الغرة التي تتوج رأسي الان
ضجر الناس من انيني وشكواي
يتيم انا وقد ارتديت السواد الان
لقد آل الى الغريب أملي وكل ما أملك
وبستاني ذو الزمرد الاخضر الان
اصبح البكاء دابي والغم شاغلي
حرقتي الان قد ثقبت صدري
ورغم هذا انظم الاشعار وأتلوها على الاخرين
لقد احنت جبالي الشماء رأسها
ولذا انا ضجر ضيق الصدر
انبجس أنينا وأهوى كمساقط المياه الان
اختلط السم بمياه نبعي الصافي
فهل ترى سيرجع عصري الذي رحل
أدنت في هذا الامر الاناث والذكور
فأين اجد من يفي بالعهد الان
لقد انتهى ( يا خطاط ) صبري
وبدون ان اذكر آلامي اجهش بالبكاء

5- قدرية ضيائي:

ولدت الشاعرة قدرية ضيائي سنة 1940 في كركوك ، في البداية كتبت بعض القصائد العربية وفق الطريقة التقليدية والطريقة الحديثة بعدها تعمقت في دراسة الادب التركي فتحولت الى الكتابة باللغة التركمانية وقد تخرجت من دار المعلمين الابتدائية سنة 1968 ولها مجموعة شعرية بعنوان ( لك) الا انها غير مطبوعة ...وهذه احدى قصائدها :

أفتح قلبك فهو لك
ولك الربيع والجنان
لديهم ما يريدون ان يسروك به
خفقات قلبي الرائعة
بريق عيني
حيث ينسج العنكبوت خيوطه الذهبية
دموعي تسقي شجرة الدلب
انت النبع في البراري
يا عروس دنياي
لك العيون والشفاه
لك الغصون و الورق
فتعال يا محبوب السحر
لتمسح الآهات والدموع
لتنبلج الشمس في الكون
فتعال يا مطلب الجميع
لتمتلئ الدنيا بالربيع والزهور
والحياة بالقلوب السعيدة
لانك انت من تحب !

وهذه قصيدة اخرى للشاعرة التركمانية قدرية ضيائي بعنوان( انت ) فلنستمتع بقراءتها معا :

كل ليلة قبل أن يأسرني النوم
يقترب مني خيالك النحيل
عندما يولد في جوانح القلب
امنية ان أراك بسرعة !
- - - -
انه لهب يشتعل في قلبي
احدى يدي على قلبي والاخرى
تقي ظلك انت الذي اعرف
اريد ان اراك وافهمك
- - - -
اعطني بلهفة يدك يا حبيبي
في بستان لا أثر فيه لبلبل او صوت
هبّي يا ريح الحبيب باتجاهنا
خبئني واياك في عينيك الجميلتين
- - - - -
تتردد دوما على لساني
فأنت الملاذ وليس سواك
سنوات مرت وانت تجوب خيالي
لكنك مازلت خيالا ولم تتحقق
انت الذي جعلتني خرساء
شطرت قلبي وامتلأت به
انت النابع من قلبي والمتنقل فيه
اريد ان افكر فيك وابكيك انت

6- فلك اوغلو :

ولد هذا الشاعر في محلة القلعة بتلعفر سنة 1929 واسمه الحقيقي هو محمود سيد علي وكتب الشعر في بداية عمره حيث كانت اولى قصائده سنة 1943 وقد كانت قصائد امير الشعراء التركماني فضولي البغدادي ذات الأثر المباشر الكبير على طريقة كتابته للشعر وقد كتب فلك اوغلو قصائده باللهجة الدارجة في تلعفر حيث اعتبر من الشعراء الشعبيين التركمان .
صدر للشاعر ديوانه الاول المعنون ( شاعر الواقعية ) حيث قام الاديب – احمد قوشجو اوغلو – بجمع قصائده واخرجها في كتاب سنة 1983 .

واليك عزيزي القارئ ( قصيدة – الهم في الدنيا ) للشاعر الكبير فلك اوغلو فلنستمع ما يقول :

تبكي الانام من هم ثلاثة اشياء
الفراق – الفقر – الموت
لم يتخلص أي هارب من مواجهة
الفراق – الفقر – الموت
- - - -
كثيرون تركوا العرش والصولجان
ابتلوا بالهم ، ذاقوا مرارته
ليس هناك علاج سهل لهذه العلل
الفراق – الفقر – الموت
- - - -
ابكت هذه العلل ابطالا كثيرين
لم يجدوا دواءا لدائهم
اصاب المعمورة خوف من
الفراق – الفقر – الموت
- - - -
يصفون (لقمان) بالحكيم
فقد كان حكيم زمانه
لم يجد دواءا لهذه العلل
الفراق – الفقر – الموت
- - - -
احترق (كرم) بسبب هذه الهموم
ترك آثار كثيرة على لسان (اصلي)
يدرك وطأة من يحمل هذه الهموم
الفراق – الفقر – الموت
- - - - -
ان الزمن الخائن هو الذي يعلمنا ذلك
فقد اتلف الوية آلاف القادة
يعجز أي امرء ان يتحمل سهم
الفراق – الفقر – الموت
- - - - -
الفراق – الفقر – الموت
الفراق والحاجة حالتان رديئتان
والموت هم كبير يثقل كاهلنا
يقول (فلك اوغلو)
ان سوق الغم يكمن في
الفراق – الفقر – الموت !!

7- حسن كورم :

سنة 1922 ولد الشاعر حسن كورم في طوزخورماتو وهو طفل فقد البصر كتب الشعر في سن مبكرة الا انه لم يشتهر الا بعد نشره قصيدته (طوزخورماتو) والتي احدثت ضجة في الوسط الادبي حتى ان شعراء كبار امثال رشيد عاكف وخضر لطفي واخرين كتبوا قصائد من وحي تلك القصيدة وبتاثيرها .
يشبهه البعض بأبي العلاء المعري لتشابه ماساتيهما الا ان شاعرنا لم يتأثر في كتاباته بابي العلاء المعري واستخدم اوزان العروض العربية في بداية كتابته الشعر ثم اوزان (الهجا) التركمانية واخذ يتنقل بين الطريقتين . ليس له ديوان مطبوع واغلب قصائده تعرضت للضياع .

( لاتفتخر ؟! )

لاتفتخر يا اخي بالدنيا وبما ملكت يمينك
ولا بجمالك او بقسوة ساعديك
لاتصدق من يقول انه لمس الوفاء من القدر
لاتنخدع فلا وفاء لدورة الفلك
اذا ذقت صفو الحياة فلا تغتر فهذا الصفو مؤقت
لو ملكت كل الدنيا فانك في النهاية زائل لامحال
فيما مضى جاء(سليمان) وحكم العالم اجمع
ولما جاء اجله نفض يديه من الحكم
فانية هذه الدنيا وكل الآتين رحلوا
هذه دار ضيافة ستسافر منها انت ايضا
لاتخن احدا ، لاتسرق ما ليس لك
لاتنغمس في بحر الآثام لهوى في نفسك
لاتقل للباطل حق من اجل الطمع
اجتنب الحرام فان لك رزقا حلالا
لاتطلب مضرة أي انسان يا (حسن)
لاتؤذ احدا اذا كنت عاقلا ذا فطنة !

8- الدكتور جوبان خضر

ولد الشاعر الدكتور جوبان خضر في قرية (بشير) التابعة لكركوك عام 1948 وبعد ان اكمل تعليمه التحق بكلية الاداب بجامعة انقرة قسم اللغة التركية وتخرج منها سنة 1975 ونال شهادة الدكتوراه عام 1979 من جامعة استنبول – فرع اللغة التركية حيث صدر للشاعر خضر سنة 1985 ديوانه البكر بعنوان (الاكليل ) !

(أنا )

انا من اضاع المواسم كلها
ذبلت جميع ازاهيره
انا الذي اصاب الخراب داره
يقضي نصف ليله بالبكاء
ونهاره بالهجر
انا الذي ليله بلا استقرار
اصبحت اسيرا
في قبضة القدر الحديدية
أبث آلامي
للعراء والحجار
انا الذي دموعه دماء
اضعت كل شئ في الحياة
ان المسكين الذي سطـّر هذه الحروف
هو انا ...
هو انا ...
انا ...

واليك عزيزي القارئ هذه القصيدة الاخرى للشاعر الدكتور جوبان خضر وهي بعنوان (الانسان )!

لماذا الانسان الذي قدّ
 
من اللحم والعظم والجلد
يكون مرة عسلا
ومرة سما
لماذا الانسان الذي يتجول الدم في جسده نهرا
تكون الحدائق التي يسقيها
مرة مزهرة
ومرة مكتظة بالاشواك

9- محمد عمر قازانجي :

ولد الشاعرمحمد عمر قازانجي في كركوك سنة 1952 واكمل الدراسة فيها وتخرج من كلية الزراعة سنة 1975 .... كانت محاولاته الاولى في كتابة الشعر في فترة الدراسة الاعدادية واول قصيدة نشرت له كانت في مجلة الاخاء بعنوان الشؤم .

اصدر شاعرنا مجموعتين شعريتين من مديرية الثقافة التركمانية بوزارة الثقافة والاعلام الاولى تحمل عنوان (قادم اليك) سنة 1979 والثانية بعنوان (الحوار بلغة الاناشيد) سنة 1984 .
تعال عزيزي القارئ معنا لقراءة احدى قصائد هذا الشعر الرائعة وهي بعنوان – خمس شموع - !!

شمعدان كبير
اصفر
فيه خمس شمعات مشتعلات
خمس اصابع مشتعلة
ممدودة نحو الاله
ممدودة نحو الرغيف
هذه الشموع الخمس هي خمسة اجنحة
في طهر العقاب
تخفق في الفراغ
فراغها اجنحة
وسقطت قطرة دم
على الرغيف
تشرب الرغيف بالدم
بكت الشموع بحرقة
عندما تسربل
الرغيف بالدم
بكت بصوت واحد
وبنغمة واحدة
وعندما كفت عن البكاء
انتهت
بتأوه واحد وبشهقة واحدة !

10 - مصطفى ضيائي :

ولد الشاعر سنة 1959 في محلة القلعة بكركوك كتب الشعر مبكرا وكانت قصيدته الاولى بتاريخ 3/2/1970 واصدر ديوانه الاول الموسوم ب (الوردة الذهبية) سنة 1973 وهو في الرابعة عشرة من عمره وتلا هذا الديوان سنة 1976 ديوان اخر بعنوان (نغمات القلب) كتب الشاعر قص

رمزي عقراوي

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى