الثلاثاء ١٥ أيلول (سبتمبر) ٢٠١٥
تذكير لغوي (14)
بقلم فاروق مواسي

هم الذين أنعم الله عليهم، وليس (اللذين)

مرة أخرى أعود للتذكير أو لتوضيح الواضح، فنحن نكتب لامًا واحدة في الأسماء الموصولة: (الذي)، (التي)، (الذين).
أذكّر بذلك لأنني قرأت بحثًا لدكتور في اللغة العربية يستخدم (اللذين) في حديثه عن جماعة الذكور، وليس الأمر خطأ طباعيًا، فقد تكرر الخطأ ست مرات.
....
أما سائر الأسماء الموصولة فنكتب فيها لامين"اللذان" وفي حالتي النصب والجر= "اللذين"، "اللتان" – وفي حالتي النصب والجر= "اللتين"،
اللاتي، اللائي، اللواتي (وثلاثتها في المعنى نفسه – لجمع المؤنث السالم).
....
يقول ابن قتيبة في كتابه (أدب الكاتب)، بيروت: مؤسسة الرسالة- 1982، ص 243:
"كل اسم كان أوله لامًا ثم أدخلت عليه لام التعريف كتبته بلامين، نحو قولك- اللَّحم، اللَّبن، الليل إلا (الذي) و (التي)، فإذا ثنّيت (الذي) كتبت (اللذان)، و (اللذين) بلامين، لنفرّق بين التثنية والجمع"
إذن في الجمع (الذين) نكتب لامًا واحدة،
وفي التثنية (في النصب والجر)= اللذين – نكتب لامين.
..
يذهب حسين والي إلى أن السبب في حذف اللام من الأسماء الموصولة الثلاثة (الذي، التي، الذين) هو كثرة الاستعمال.

(كتاب الإملاء، بيروت: دار القلم ، د.ت ، ص 129).

إذن هناك سببان يبرران كتابة لام واحدة في كلمة (الذين) هما:

التمييز بينها وبين اللذين (للمثنى) كما ذهب ابن قتيبة.

ب- لكثرة الاستعمال- كما ذهب والي، فقد أرادوا حذف لام من اللامين، وظاهرة حذف الحروف قائمة في الإملاء.

يبقى الآن أن أنبه إلى أن الاسم الموصول للمثنى إذا ورد في حالة الرفع يكتب (اللذان)، وعندها يعرب البعض: اسم موصول مبني على الألف في محل رفع........
وهناك من ارتأى التسهيل فجعل (اللذان)- ...مرفوع، وعلامة رفعه الألف لأنه يعامل معاملة المثنى.
أما (اللذين) فهناك من يبنيها على الياء، وهناك من يجعلها منصوبة وعلامة نصبها الياء (أو مجرورة– حسب موقعها-) وبذلك جعلها تعامل معاملة المثنى.
....
ما ينطبق على حكم (اللذان – اللذين، اللتان- اللتين) ينطبق على اسمي الإشاره (هذان وهاتان)، ففي حالتي النصب والجر يكونان (هذين، هاتين).
..
انتبه إلى أننا ننقص الألف من (هذا) (هذه) (هذان) و(هذين)، بينما تثبت الألف في (هاتان) و(هاتين).
...
وأخيرًا أذكّر بقوله تعالى في سورة الفاتحة: اهدنا الصراط المستقيم- صراط الذين أنعمت عليهم! – لام واحدة.
وكذلك بقوله تعالى:
"قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون"- الزمر 9.
....
وما دمت في الذكر الحكيم فقد وجدت أن الاسم الموصول (اللذان) ورد فيه مرة فقط، في قوله تعالى:
"واللذان يأتيانها منكم فآذوهما" – سورة النساء، 16.
أما (اللذين) فقد وردت هي كذلك مرة واحدة:
"ربنا أرنا اللذين أضلانا..." فصّلت 29.
بينما وردت (الذين) مئات المرات.
...
للبحث صلة!


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى