الخميس ٢٤ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠١٥
بقلم إبراهيم خليل إبراهيم

بطولة من دفتر النسيان

توجد بطولات كثيرة منسية ولم يكتب عن أبطالها وفي هذا الصدد نذكر البطل العميد محمد شعراوي شحات خضر أحد أبطال سلاح الدفاع الجوي في معارك الاستنزاف التي جرت بعد نكسة يونيو عام 1967 واستمرت حتى شهر أغسطس عام 1970وأكتوبر 1973م .

البطل العميد محمد شعراوي من مواليد 3 ديسمبر عام 1941 وفي عام 1965 حصل على بكالوريوس الهندسة الكهربية (اتصالات) من جامعة عين شمس وكان ضمن الدفعة 43 حربية ثم حصل على دبلومة الدراسات العليا في الحسابات العلمية من معهد الدراسات والبحوث الإحصائية بجامعة القاهرة عام 1978 م .

البطل أثناء القتال كان برتبة نقيب للكتيبة 62 رادار بالفرقة 8 دفاع جوي ومن أهم الأحداث التي مر بها البطل العميد محمد شعراوي كانت أثناء معارك الاستنزاف وكان يتولى قيادة موقع رادار الزعفرانة على الشاطئ الغربي لساحل البحر الأحمر وقام العدو الإسرائيلي بأكبر عملية إنزال برمائي بالدبابات يوم 9 سبتمبر عام 1969وقام بقصف مكثف بالطيران ولكن البطل مع رفاقه تصدوا ببسالة لهذا القصف وكان الرئيس جمال عبد الناصر ومعه الفريق أول محمد فوزي وزير الحربية واللواء أحمد إسماعيل علي رئيس أركان القوات المسلحة حاضرا لمناورة حربية للمدرعات وكانت أنباء الهجوم علي الزعفرانة متداولة عبر وكالات الأنباء العالمية فقام بقطع زيارته وعاد إلي القاهرة وكان نتيجة ذلك إحالة اللواء أحمد إسماعيل علي رئيس أركان القوات المسلحة آنذاك للتقاعد.

كانت الناقلة البحرية الإسرائيلية التي نقلت الدبابات للهجوم على الأبطال هى ذات الناقلة التي قامت قواتنا البحرية بتدميرها بواسطة الضفادع البحرية في ميناء إيلات في نهاية العام انتقاما لما حدث في الزعفرانة والذي جسدته السينما المصرية في فيلم الطريق إلى إيلات.

كان من ضخامة ماجرى في الزعفرانة وتداعياته بالنسبة للقوات المسلحة والمشير أحمد إسماعيل على أن البيان رقم 1 في الساعة الثانية وعشر دقائق ظهر يوم 6 أكتوبر 1973 الموافق 10 رمضان 1393 هجريا كان كالتالي : قام العدو الساعة الواحدة والنصف بعد ظهر اليوم بمهاجمة قواتنا بمنطقتي الزعفرانة والسخنة بخليج السويس بواسطة تشكيلات من قواته الجوية عندما كانت بعض من زوارقه البحرية تقترب من الساحل الغربي للخليج، وتقوم قواتنا حالياً بالتصدي للقوات المغيرة.

ونحن نعلم جميعا أن العبور في حرب 73 لم يكن له أية علاقة بمنطقة الزعفرانة.

البطل العميد محمد شعراوي شحات خضر حاصل علي نوط الشجاعة العسكري من الطبقة الأولي من الرئيس جمال عبد الناصر عن ما حدث يوم 9 سبتمبر عام 1969 في معركة الزعفرانة والصادر في 16 سبتمبر في نفس العام ونوط الشجاعة العسكري من الطبقة الأولي في 22 نوفمبر عام 1971 من الرئيس محمد أنور السادات.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى