الخميس ٢٤ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠١٥
بقلم بوعزة التايك

واحة السعادة

حرب المواقع في سوريا.عفوا في مجلس العاصمة الرباط. رباطهم لا رباطك يا بوعزة فاحمد الله على أنك لست وزيرا ولا برلمانيا ولا رئيس جهة معينة ولا مشاكل لديك مع حروفك ونقطها ونقط نظامها الديمقراطي. احمد الله واشكره على السعادة الذي تعيشها في أجمل واحة في الوجود: واحة الكلمات والقصائد وحكايات جدتك فاطنة السلمانية ورقصات راعيتك الزعرية على ضفاف أوراقك وهوامشها.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى