الاثنين ٤ كانون الثاني (يناير) ٢٠١٦
بقلم فؤاد وجاني

عزلة الحب في زمن الشتاء

في
الشتاء ينوح البحر أحيانا
رفقة خليليْه الحزن والصمت
تتدلل أغصان الشجر للريح
كامرأة آسدلت شعرها لحبيبها
كي تبدأ العاصفة
تسقط آخر ورقة
كهذه اللحظة التي مرت دون عناق
وترنو عيون الحب لوجوه المارة
المرتدين الصوف الباحثين
عن رائحة الخبز الدافئة
في الشتاء يبدو الحب كشيخ
يحتضر وفي فمه سيجارة
أو مقاتل وحيد في جبهة
أمام جيوش زاحفة
أو رضيع يزمجر للعب
ضد من يحسبونه جائعا
لثدي من حليب
في الشتاء لا ينام الحب
فليس في سماء النهار حمامة
وليس في سماء الليل قمر

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى