الاثنين ١٢ أيلول (سبتمبر) ٢٠١٦
جولة لغوية:
بقلم فاروق مواسي

(هل) وأحكامها

(هل) حرف استفهام مختص بالتصديق الإيجابي (أي يطلب أن يكون الجواب ب، (نعم) ومرادفاتها، أو (لا) وما في معناها، ويُستثنى من ذلك الاستفهام البلاغي).

نحو:

هل تتابعون صفحتي هذه؟

لا يصح استعمال (هل) في الجمل التالية:

1- الجملة المنفية، فلا يصح القول: هل لم يعد؟ والصواب – ألم يعد؟

2- الجملة الشرطية، فلا يصح أن نقول: هل إذا حضر الصديق نرحب به؟
بسبب احتمالية الحكم في الحضور وعدمه، فالصواب استخدام همزة الاستفهام.

3- الجملة المؤكدة بـ (إنّ)، فلا يجوز أن نقول: هل إن الحج فريضة؟ ذلك لأن (إنّ) تأكيدية وتقرير لواقع.

4- إذا لم تكن بمعنى الاستقبال، فلا يصح لنا القول: هل تذهب الآن؟ والصواب استخدام الهمزة.

5- إذا كان الجواب بتعيين أحد اثنين، فلا نقول: هل محمود ناجح أم محمد؟ والصواب استخدام الهمزة، والسبب أن الجواب يتركز على تعيين الشخص، وليس على الحكم (النجاح) نفسه،
و(هل) هي حرف تصديق، والحكم يكون فيها غير معلوم، وإلا لم يُستفهم عنه بها، وحينئذ يؤدي الجمع بين (هل+ أم) إلى التناقض.

في علم المعاني نجد أن (هل) تكون استفهامًا بلاغيًا فلا نجيب هنا بنعم أو لا، ذلك لأنها تدل على معانٍ منها:

* معنى (قد)- تحقيق، نحو: هل أتاك حديث الغاشية- الغاشية 1،
وهل أتى على الإنسان حين من الدهر...- الإنسان 1، ومن المفسرين من يراها للتقرير.

* للتقرير والإثبات: هل في ذلك قسم لذي حِجر- الفجر 5.
ولدى بعض المفسرين هي بمعنى التمني.

* بمعنى (ألا) – هل ننبّئكم بالأخسرين أعمالا- الكهف 103

* بمعنى الأمر: فهل أنتم منتهون- المائدة91.

بمعنى الطلب أو الدعوة: هل لك إلى أن تزكّى- النازعات 18
...
وفي الشعر:

بمعنى النفي-

هل الدهر إلا ساعةٌ ثم تنقضي
بما كان فيها من بلاء ومن خَفضِ

وثمة معان أخرى تُفهم من السياق.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى