الخميس ١٣ تشرين الأول (أكتوبر) ٢٠١٦
بقلم عدلة شداد خشيبون

وجه آخر لظلّك في الخريف

انا لا أنسج بخيوط العنكبوت يا صديقي..لأنّ خيوطي هي رضاب الانسانيّة النّازف على جبين الظّلم الذي أفرغ كلّ ما في جعبته ليصرخ كلمة صدق في وجه الكذب وهذا الصّباح أراه يستكشف رائحة طيّبة من عرق ذاك الكادح الذي أفرغ كلّ أحلامه على وسادة شقائه واستيقظ ليوقظ معه حبّات الأمل...عافاك أيّها الكادح الجميل...عافاك يا قائد الانسانيّة بأروع حلّة وأجمل ثوب.

عافاك أيّها النّازف عرقًا عل جبين تراب الكادحين ليرطبه وينبت بأجمل حلّة وأنقى منظر مستكين.اليوم يا صغيري كان جدول الفرح سائرًا بحزن عميق...انتشل أثناء جريانه فتاة صغيرة كانت قد اختنقت من جرعة هواء ملّوث وحبّة رمل عرقلت مسير أنفاسها......هي الحياة يا صديقي جرعة من هذا الجدول الغافي على صدر حريّة الضّمير ويبقى السّؤال ينقّب عن اجابة في مخاض امراة اليقين...وتبقى فتاتي تنتظر ارتداء قميص الحقّ وتترّقب ولادة طفلة ترث امراة اليقين..أمّا ظلّك الباهت فسيعانق اوراق الخريف ليولدا معًا من رحم دموع الرّبيع...ويسعدني أن أكون القابلة وأوّل أول المهنئين.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى