الأربعاء ٢١ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠١٦
بقلم فاروق مواسي

في اللغة- الأذان والآذان

أثار نتنياهو زوبعة حول رفع الأذان، وهو يحاول جهده أن يسن قانونًا مسيئًا، استمرارًا لقوانينه الجائرة والمعادية. وفي تقديري أنه لن يفلح لسبب أو لآخر.

مع ذلك أو من غير ذلك، فقد يبادر أئمة المساجد والمؤذنون إلى أن تُخفض درجة الصوت، فلا بأس في هذا، وحبذا توحيد الأذان بالصوت الشجيّ المأنوس، حتى لا تتشابك الأصوات وتختلط وحتى يتم الخشوع.

كتبت الصحف ووسائل الإعلام في الموضوع، ولكن من المؤسي أن معظم الكتاب والمذيعين يلفظون (الآذان) بالمد، وقد غاب عنهم أن الآذان جمع أذن، الصواب في اللفظ هو (الأذان)- بفتحة على الهمزة، فالأذان هو اسم مصدر، والفعل هو أذّن، والمصدر القياسي الجائز هو (تأذين)، وهذا نادر الاستعمال.

جمع شوقي الكلمتين في بيت شعر:

فلا الأذان أذانٌ في منارته
إذا تعالى ولا الآذان آذان

والبيت من قصيدته التي مطلعها:

قم ناجِ جِـلَّق وانشدْ رسم من بانوا
مشت على الرسم أحداث وأزمان

أما المكان المرتفع في أعلى المسجد أو المنارة فهو مِئْذنة (الهمزة على نبرة)- كما وردت في المعاجم: اللسان والتاج والوسيط وغيرها، ولا يجوز أن نكتبها (مَأْذنة)، وكأنها على غرار مدرسة ومزرعة ومقبرة من أسماء المكان، وسبب التخطئة أن (أذّن) فعل رباعي وليس ثلاثيًا.

ثمة من يخطّئ القائل:

أذَن الظهر، والصواب أن نقول:

أذَّن المؤذّن بالظهر،

أو أُذِن لصلاة الظهر (بالمبني للمجهول)

قال تعالى: وأذِّن في الناس بالحجِّ يأتوك رجالاً..- الحج، 27 فالمؤذِّن هنا هو المخاطَب.
ذلك لأن (أَذَّن) تفيد أَعْلَمَ بالشيء، فالأذان هو الإعلام بالصلاة ، لذلك تأتي الباء بعد فعل أَذَّن.

أشار إلى التخطئة محمد العدناني في (معجم الأغلاط اللغوية)، ص 8، ويعتمد بذلك على ابن بَرّي ومعاجم المصباح، والمتن، والمعجم الكبير، وغيرها.

المؤذن- هو كل من يُعلِم بشيءٍ نداءً، وقد ذكر (لسان العرب) أن أذان إبراهيم (ع.س) بالحج أنه وقف في المقام، فنادى: "أيها الناس! أجيبوا الله..."

إذن فالأفصح والأرجح أن نقول:

"أذَّن المؤذن بالعِشاء" أو أُذِّن بالعشاء،

مع ذلك، ففي رأيي أن نقبل التعبير الشائع (أذَن الظهرَ) على افتراض نزع الخافض، وحذف الفاعل له مسوّغ تقديري.

فلنيسّر!

ولنسمع الأَذان بآذان مصغية، فهو يُطلق من المئذنة.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى