سيوفٌ صدئة

، بقلم مكرم رشيد الطالباني

أرى سيوفاً صدئة
أرى لحايا خبيثة
أرى عقولاً هرمة
تهدد عناقيد نشيد الوجدان
أرى دماءاً بريئة
تسفكها سيوف الحرمان
أرى أطفالاً يتامى
تقودها همجٌ من الجرذان
أرى عفيفاتٍ هزيلاتٍ
تعتقلها
تسجنها
تخذلها
أيدي ملطخة بدماء الأزمان
فلتتكسر تلك السيوف
فلتحترق تلك اللحايا
فلتتحطم تلك العقول
فلتشل تلك الأيادي