كان ما سيكون

، بقلم مادونا عسكر

-١-
ماذا سنكون بعد؟
تحفر الدّهور رسوماتها في كفّكَ
أمضي
ولا أرى
أتكلّم
ولا قول عندي
ماذا سنكون بعد؟
لن نكون
لن نرى
لن نقول...
أطبق كفّكَ
تتسرّب الرّؤى إلى ما كان
غمر عشق
شاءَ
فكان ما سيكون....
 
-٢-
انتظار شريد وردةٍ
أفسِح لي مكاناً عن يمينكَ
وارخِ على أهدابكَ دمعتي
أغصان الكونِ
بين يديكَ
تنحني لها الرّيحُ
إذا ما عبرت خلسةً
أمام ناظريْكَ
أين منّي لحظة شتاتٍ
تروي مقاعد فارغة في رحاب السّماء
أين منكَ كلمةً
أشعلت انتظاري
فأحيت وردة غافية في ظلّ انتظاركَ
 
-٣-
صادقٌ هو الخوف
يُنبئ بانحناءاتٍ
من زمن التّكوين الأوّل
من روحانيّة الانبعاثات...
برهة وقتٍ
تتفلّتْ
أعِد ليَ زماناً
قادني إليكَ حبّاً
تمرّسَ بالخوف
والوقت
أرِح عينيكَ في منازلَ
شيّدَها الهواء
لمّا طاف في الأرض تعِباً
خٌذِ الوقت والخوف
وامنح برْديَ لهفة شمعةٍ
صمتتْ فاتّقدَتْ