لا حاجة للوم

، بقلم إنتصار عابد بكري

أخيرًا سأُكرم حبك
وأدفنه...
أيها الحنين
غادر حنجرتي
فلا متسع لللوم ...
سأكرم صداقتك
ببياض الثلج
يشع دفئا حتى تصحو
تصحو من النوم...
لست على موعدٍ
ولكن لا يعرف العوم
إِلَّا شخص مثلك
هجر الكون إلى داخلي...
أخبروه أن السعادة رحلت معه
وما تبقى من ابتسامات
هي فقط للصورة...
بضع زرعاتٍ ينمون
على جدران قلبي
وقلبي في صوم...