كتاب ابداعات منداوية ٩

صدر حديثا عن طاقم اللغة العربية، بدعم من المجلس المحلي بكفرمندا قسم المعارف - كتاب ابداعات منداوية 9، وهو عبارة عن مجموعة مشتركة للطلاب المبدعين من جميع المدارس الابتدائية والاعدادية والثانوية ومدرسة الاخوة، يقع الكتاب في 96 صفحة من الحجم المتوسط، زاخر بالإبداعات الطلابية، من شعر ونثر، ولوحات فنية رائعة بريشة الطلاب، تضمن الكتاب ايضا كلمة لمفتش المعارف الدكتور هاني كريدين الذي يدعم الطلاب المبدعين "في مشروع القارئ الصغير والكتابة الإبداعية، ارتأينا أن نشق رافدا من روافد العطاء ونفتح دربا من دروب التعاون بين مدارسنا في كفر مندا لنرعى جميعا: مسؤولون، أولياء أمور، سلطة محلية، ووزارة معارف، تلك البذور ونتعهدها بالحرص والعناية، لترتفع سيقانها قوية، شامخة، لتحمل سنابل وفيرة من العطاء والمحبة والإخاء.

أود في نهاية كلمتي ان اشكر كل من كان وراء اصدار هذا الكتاب النفيس. اسمى آيات التقدير لمعلمي ومركزي اللغة العربية الأستاذ سهيل عيساوي الذي أدار طاقم مركزي اللغة العربية خلال السنة الدراسية.

اشكر مدراء المدارس على دعمهم للطلاب المبدعين"، اما كلمة المجلس المحلي، بقلم رئيس المجلس المهندس طه زيدان، والأستاذ جمال طه مدير قسم المعارف جاء بها "بداية نبارك لطلابنا الأعزاء على نتائجهم وعلى إبداعاتهم المشرقة ونتمنى لهم مزيدا من الإبداع والتميز والتألق.

إننا حريصين على رفع مستويات الطلاب التحصيلية والإسهام في بناء مستقبل مشرق لهم ونظرا لأهمية التربية اللغوية لطلابنا ومن منطلق بناء جيل واع ومتنور لغويا, دعمنا كل مشروع تربوي, اجتماعي وتعليمي فيه مصلحة أبنائنا ومن ضمنها مشروع القارئ الصغير ومشروع الكتابة الإبداعية."

وفي كلمة المربي سهيل عيساوي مركز طاقم اللغة العربية، ومرشدة اللغة العربية وفيقة أيوب،جاء بها "الإبداع ركيزة في عملنا كطاقم لغة عربيّة في كفر مندا. رسمنا حلمًا وتحقّق الحلم بالقراءة والكتابة الإبداعيّة. عمل المعلّمون على تنفيذ مسابقة مدرسيّة داخليّة، اختيرت إبداعات حسب معايير متّفق عليها، كرّم الفائزون مرّتين، في المدرسة على صفحات كتاب" إبداعات منداويّة".

يشار انه شاركت كل مدرسة بستة نصوص إبداعية لطلابها ولوحة فنية، وهذا الكتاب نموذجا للتعاون بين المدارس ولجنة أولياء أمور الطلاب والمجلس المحلي، يهدف الى تشجيع الطلاب على الكتابة والابداع والتميز.