الأحد ٢٨ أيار (مايو) ٢٠١٧
بقلم فاروق مواسي

نعم، بَلى الجواب بالإيجاب

(نَعَمْ):

في السنة الأولى من دراستي الأكاديمية طلب المحاضر منا أن نذكر ما هو معنى (نعم).
لم يرق لنا طلب المحاضر، فهذه الكلمة- حرف جواب يفيد الإعلام، فما هذا السؤال؟

فاجأنا أحد الطلاب بتحضيره، فذكر لنا أن (نَعَم) ترِد أيضًا في أكثر من صورة:

نَـعِمْ، نِـعِـمْ،، نَعام،

ويؤتى بها للدلالة على جملة أخرى محذوفة- بمعنى أنني أكتفي بالحرف، فلا أعيد الجملة، لأن حرف الجواب يقوم مقامها.

تأتي (نعم) في المعاني التالية:

* حرف تصديق- إذا وقعت بعد الخبر، نحو: أكل الطعام كله.

جوابه: نعم- أي أكل الطعام حقًا.

* حرف وعد- إذا وقعت بعد أمر أو نهي، نحو: ساعدْ أخاك في عمله،

جوابه: نعم- أي أعدك بمساعدته.

* حرف إعلام- إذا كانت بعد استفهام، نحو: أشفي المريض؟

جوابه: نعم- أي أنه شفي.

* حرف توكيد- إذا وقع في صدر الكلام، نحو: نعم، إن الحقيقة ستظهر.

إذا كان الكلام قبل (نعم) منفيًا أفادت النفي، وإن كان مثبتًا أفادت الإثبات:

ألم تسافر؟ الجواب (نعم) يعني أنني لم أسافر.

أسافرت؟ الجواب (نعم) يعني أنني سافرت.

بلى:

هو حرف جواب يقع بعد النفي فيجعله إثباتًا:

قال لي: لم يحضر أحد؟

قلت له: بلى

(أعني أن هناك من حضر)، وتفيد الاختصار، فبدلاً من أن أقول لقد حضر... أكتفي بالحرف (بلى).

(بلى) وردت في قوله تعالى:

ألست بربكم قالوا بَلَى- جزء من آية في سورة الأعراف، 172

قال ابن عباس في تفسيره، لو قالوا: "نَعَم" لكفروا.

ذلك لأنهم لو قالوا "نعم" لكان المعنى-أنك لست بربنا.

ومثل ذلك - قوله تعالى أو لم تؤمن؟ قال بلى، ولكن ليطمئن قلبي- البقرة، 260.

فلو قال إبراهيم عليه السلام: نعم، لقال لنا- إنه لم يؤمن..

من استعمال"بلى" كذلك:

أليست كل نفس ذائقة الموت؟

- بلى- أي: كل نفس ذائقة.

ألم يأتكم نذير؟ قالوا بلى قد جاءنا نذير- الملك، 8-9.

- من الطريف أن أذكر أننا في لهجتنا الدارجة نستعمل"بلى" محرفة قليلاً، فندخِل عليها ميمًا ساكنة، فتقول: إمْ بَلى.

يا أخي، ما أكلت من الفاكهة؟

- إم بلى

يعني أكلت.

سأختم بما قامت به أم كلثوم عندما عرضت عليها قصيدة (أراك عصيّ الدمع) لأبي فراس الحمْداني.

القصيدة تبدأ:

أراك عصيَّ الدمع شيمتك الصبرُ
أما للهوى نهيٌ عليك ولا أمر؟
بلى، أنا مشتاق وعندي لوعة
ولكن مثلي لا يُذاع له سرُّ

رفضت أم كلثوم كلمة (بلى) في غنائها، لأن حروفها قريبة من حروف (البلاء)، وأصرت على تغييرها في الغناء، فجعلتها (نعم أنا مشتاق...)

فلو حاسبناها لغويًا لقلنا لها: إنك تنفين أن يكون للهوى سلطان عليك، فأنت لا تحبين.

ولكن الأغنية اشتهرت، وفهمها الجمهور فهمًا لا يعتمد على قواعد النحو.

حروف أخرى:

أَجَلْ- هي مثل (نعم) - حرف جواب بعد الطلب، تصديق لخبر يخبرك به صاحبُك، وتأتي أكثر بعد الطلب:

يقول لي: افعل خيرًا!

أجيبه: أجل.

إِي-

هي توكيد للقسم

قُلْ إي ورَبي إنَّهُ لَحَقٌّ- يونس، 10.

"إي"- توكيد للقسم، والمعنى نعم، وربي.

جَـيْرِ ( جَـيرَ):

الأكثر وقوعها قبل القسم:

جيرِ لأنجحن!

ومنهم من يجعلها اسمًا بمعنى (حقًا) وهي قليلة الاستعمال.

إنَّ- حرفُ جوابٍ، بمعنى "نَعَمْ"،

يقال لك: "هل جاءَ زُهَير؟

تجيب: إنَّهْ-

قال الشاعر:

بَكَرَ العَواذلُ، في الصَّبُو
حِ، يَلُمْنَني وَأَلومُهُنَّهْ
وَيَقُلْنَ شَيْبٌ قَدْ عَلاَ
كَ، وَقَدْ كَبِرْتَ، فَقُلْتُ إِنَّهْ

والهاءُ، التي تلحقه، هي هاءُ السَّكت، التي تُزادُ في الوقف.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى