حين أغادرُ الحياة

، بقلم نوميديا جروفي

عندما أرحلُ بعيدا
بعيدا حيث لا عودة
لا تنوحوا
فقط تذكّروني
سألحقُ من سبقوني
عشتُ ما يكفي من العمر
لأغادر مثلهم
لم أضحك كثيرا
لكن تألّمت
و حملتُ هموما كثيرة
لا نُواح في رثائي
في عزائي
اقرؤوا قصائد النّواب
كتابات جيفارا
ارثوني بكتابات الرّومي
لأنّي و ببساطة
عشقتُ النضال و اليسار
و تُهتُ في عشق روح هاتف
أحببتُ
و ثُرتُ
و غادرتُ
سأبقى ذكرى في الصّفحات
للثائرين و العاشقين
سأكون لوحة معلّقة على جدار السّنين