الشاون تحتضن المهرجان الدولي الثاني للتراث صوفي موستا

تستضيف مدينة الشاون لاحتضان فعاليات الدورة الثانية من المهرجان التراثي الدولي"الشاون اكسبو الدولي"، الذي تنظمه جمعية حلمنا للثقافة والفن والتراث من 15 إلى 17 شتنبر الجاري، احتفالا بانضمام المغرب إلى الاتحاد الإفريقي تاريخا وحضارة وتراثا أصيلا.

وستشهد الدورة برنامجا خصبا من كرنفالات، وتكريمات وطقوس وأعراس شمالية وعروض أزياء وورشات ومسابقات وندوات فكرية، فضلا عن سهرات موسيقية وعروض لمسرح الشارع ومعارض متنوعة، وذلك بعدد من الفضاءات منها وطاء الحمام ومجمع محمد السادس وأطلس الشاون والقصبة الأثرية.

وستكرم الدورة التي تقام تحت شعار"شفشاون ملتقى الثقافات"، مدينة تطوان ضيف شرف، وذلك من خلال تسليط الضوء على تراثها وفنونها، التي تحتفظ بكثير من مقوماتها الخاصة في شتى المجالات، وحضيت بقيمة خاصة لدى معظم الباحثين والمبدعين والمفكرين.

وتسعى اللجنة المنظمة من خلال هذه الدورة إلى جعل شفشاون ملتقى الثقافات والفنون التراثية والحضارات، وذلك من خلال سحرها الطبيعي وتنوعها الفني والجمالي، وتكريس روح المحبة والتعايش في غرناطة الصغيرة التي يقصدها الآلاف من السياح من مختلف انحاء العالم لاكتشاف ملامحها الشاعرية الزرقاء، وعبقها الأندلسي الفواح.

كما تروم الدورة إلى إحياء التراث الفني المحلي والوطني، خاصة في مجال طقوس الأعراس والعادات، وما له من تأثير ايجابي في المساهمة بالتعريف بالعادات المغربية والهوية الوطنية، فضلا عن تشجيع الشباب وذلك من خلال تنظيم ورشات ودورات تكوينية واستثمارها في مستقبل التنمية.

يشار ان الدورة الأولى، التي أقيمت تحت شعار" شفشاون عرس وحضارة"،عرفت نجاحا مهما، وذلك بحضور العديد من البلدان عربية وأجنبية، كالسويد واسبانيا، وايطاليا والبرازيل، وبلجيكا وفلسطين، حيث استقطبت ازيد من عشرة الاف متفرج، كما شهدت برنامجا حافلا جعل من الشاون مدينة الفن والفنون.