لا تقربي مني

، بقلم محمود أبو نوير

لا تقرأي شعري دعي أخباري
لا تقربي يوما محيط مزاري
فأنا أصارع آخر الظلمات منكِ
خلعت عني الحب مثل إزارِ
هدّمت كل حماقة قد عشتها
وبنيت عقلا شاهق الأدوار
مزقت كل دفاتري.. وهواجسي
ألقيتها باليم فور قراري
فلكم ظللت على العهود أصونها
وأفر من ظني وأخمد ناري
ولكم عكفت على عيونك ساهرا
حتى مررت بمعظم الأطوارِ
اليوم لن أبكي على عهد مضى
سَأجبُّهُ لو كان كالإعصارِ
قسمًا بمن أعطاك حسنا فائقا
قسمًا بمن سواك في إبهارِ
إني لأحمل في فؤادي همة
فلترحلي لن أرتضيكِ جواري
الحب قد خالفتُهُ والجرح قد
ضمدتُهُ ..والكبرياء شعاري