السبت ٦ كانون الثاني (يناير) ٢٠١٨
عنترة
بقلم بكور عاروب

عندما لا يكون للرجال مكان في وطنهم

عنترة
اكتب يا سيدتي
و بغيتي
ان يصل الشعر الى القلوب المقفرة
و الوطن الذي صار قلاعاً
و امارات
و فلل مسوّرة
و صار فيه يا سيدتي
الف الف نسخة زائفة
عن عنترة
و ضاعت البوصلة التي ترشده
انحنت دروبه جميعها
لأنهم
يقيدون كل ما هو سوي
و يكسرون المسطرة
و أفعمت انوفنا رائحة الحريق
من المحيط للخليج
و صار عنوان البلاد مقبرة
و رحلت سيدتي
تلك القوارير البهية المعطرة
و صار جِدُ أهلنا السراة
يا سيدتي
على الأعداء حين يجمعونهم
فصول تهريج
ومسرح للعهر
و منبع للمسخرة
و جئت تسعدين قلبنا المجروح
برائع الشعر
يا سيدتي و جوهره
و في خضم ما جرى
لم يترك الحمقى لنا عزيزتي
كراسة او ريشة او محبرة
دمت و دام العرب يا سيدتي
بعزة
بلا ملوك ولا قادة ذل
و ليرحل الآن بلا تأخير
من ذاكرة الأيام
خالد و سعد
كل ماجد
وأول مطلوب على القوائم السوداء
رجل من سالف الأزمان
يدعى
عنترة


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى