البطل عصمت محمد علي إبراهيم

، بقلم إبراهيم خليل إبراهيم

نذكر للتاريخ أن بعد احتال إسرائيل سيناء الحبيبة بعد عدوانها الغادر على مصر يوم 5 يونيو عام 1967 انطلقت معارك الاستنزاف بعد أقل من شهر للنكسة بمعركة رأس العش التي كانت في أول يوليو عام 1967 وقد قال البطل العميد متقاعد عبد الوهاب أنور الزهيري أحد أبطال معركة رأس العش: بعد 29 يوما فقط من نكسة 5 يونيو عام 1967 قام العدو الإسرائيلي صباح يوم السبت الأول للشهر السابع الميلادي بدفع بعض قواته وآلياته بهدف احتلال بور فؤاد وكنت مع رفاقي أبطال الصاعقة في انتظار قوات العدو وبمجرد وصول مدرعاته وعرباته قمنا بمهاجمتها وتدميرها ولم يفكر العدو مرة في الإغارة على بور فؤاد.

أضاف البطل العميد عبد الوهاب أنور الزهيري: رأس العش كانت أولى معارك الاستنزاف وكان يتابعها الرئيس جمال عبد الناصر ولذا بعد نجاحنا في تدمير قوات العدو أصدر الرئيس قراره بترقية استثنائية للملازم أول شهيد جابر الجزار إلى رتبة النقيب والملازم فتحي عبد الله إلى الملازم أول وترقيتي من رتبة الملازم إلى الملازم أول ومنح نوط الشجاعة من الطبقة الأولى للرائد سيد الشرقاوي والنقيب سيد أمبابي والملازم أول نادر عبد الله والملازم خليل جمعة خليل.

من الأبطال الذين شاركوا في معركة رأس العش البطل عبد الجواد سويلم وخلال معارك الاستنزاف التى بدأت فى الأول من شهر يوليو عام 1967 واستمرت حتى السابع من شهر أغسطس عام 1970 اشترك البطل عبد الجواد سويلم فى 18 عملية عبور داخل وخلف خطوط القوات الإسرائيلية وتمكن من تدمير 16 دبابة و 11 مدرعة و 2 بلدوزر و 2 عربة جيب وأتوبيسا كما شارك رفاقه الأبطال فى تدمير 6 طائرات إسرائيلية خلال هجومهم على مطار المليز.
أصيب البطل عبد الجواد سويلم بطلنا بصاروخ إسرائيلى ونتج عن إصابته بتر ساقيه اليمنى واليسرى وساعده الأيمن كما فقد عينه اليمنى بالإضافة لجرح كبير غائر بالظهر.

عندما أصيب البطل عبد الجواد سويلم قام البطل عصمت محمد علي إبراهيم بحمله وعبور قناة السويس وقام بدفن الأعضاء المبتورة من جسد البطل عبد الجواد سويلم نتيجة للإصابة في مقابر الشهداء بمدينة بورسعيد.

البطل عصمت محمد علي إبراهيم من أبطال الصاعقة وتمكن من قتل 14 ضابط إسرائيلي في سيناء وأسر ضابط إسرائيلي وسلمه للقيادة.

البطل عصمت محمد علي إبراهيم من مواليد عام 1947 بمحافظة الغربية وهو حاصل على الشهادة الإعدادية وكان يعمل فلاح مزارع في الأرض الزراعية الصغيرة التي يملكها والده الحاج محمد علي إبراهيم في زمام محافظة الغربية.

البطل عصمت محمد علي إبراهيم تم تجنيده يوم 5 أغسطس عام 1967 وخدم برأس العش والتينة وشارك في معارك الاستنزاف وقام بعدة عمليات ومهام قتالية في سيناء خلف خطوط العدو واستطاع في إحدى العمليات أن يفجر أتوبيس به 15 ضابط إسرائيلي وذلك عن طريق كمين عمله للأتوبيس الإسرائيلي وبالفعل مات كل من بالأتوبيس ماعدا ضابط إسرائيلي واحد كان مصاب فقام البطل عصمت محمد علي إبراهيم بحمله وأسره وعبر به قناة السويس وسلمه للقيادة العسكرية المصرية في الإسماعيلية.

في شهر يناير 1970 وفي البرد القارص سبح البطل عصمت محمد علي إبراهيم بشورت فقط وبدون سلاح في الكيلو 20 بين رأس العش والتينة لاستطلاع المنطقة بالضفة الشرقية للقناة من آخر ضوء حتى قرب الفجر ونفذ مهمته بنجاح وعاد إلى كتيبته بأخبار مهمة عن القوات الإسرائيلي في هذه المنطقة.

كما شارك البطل عصمت محمد علي إبراهيم في معارك أكتوبر 1973 وبعد انتهاء مدة خدمته خرج إلى الحياة المدنية يوم 15 يناير عام 1974 وتوفي في عام 2014 فرحمة الله على روحه.

من نفس المؤلف