نساء (٢٠)

، بقلم هاتف بشبوش

وقالَها مُحيطُ الهوى السكرانِ
بالنبيذِ الشيرازيّ
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ..آآه
لوكان لي ثغراً، يستطيعُ تقبيلَ ألفَ إمرأةٍ
في آنِ واحدٍ ...
لقبلتهنّ جميعاً واسترحتْ!!!!!!!!
آآآآآآهٍ
من صباي في بلدي
إذ كنا ... مرغمينَ على نكاحِ البغي
لدخولِ التجربة ....قبلَ الزواج!!!!!!!
أحياناً، عند أداءِ الطقسِ الجنسي
نكون مجبرين...
على انْ نطبقَ أفواهنا، لكتمِ التأوه والتنهيد
خوفاً على صغارنا
من سماعِ..... لغةِ اللذةِ والسعادة
لا تسلني عن السعادةِ
إن كانتْ سندريلاّ
في غايةِ الحزن...
أحيانا يحتاجُ المحبون
لعضّ أصابعهم للجمِ الصراخ المنفلت
من اللذةِ العارمة


هاتف بشبوش

شاعر عراقي

من نفس المؤلف