دموع في مطار قرطاج

، بقلم نوميديا جروفي

قال لي بعد سفرتنا تلك
دموعكِ في مطار قرطاج
كانت ينبوعا يجري
و أنا
حالما رحلتِ
بقيتُ بحشرجة النّزع
أحسستُ
أنّني في ثديَيْكِ عالق
و في شفاهكِ أسكنُ
و على كتفيْكِ أغفو
أحبّكِ بكلّ ما أملكُ
و بكلّ قوّتي و طاقتي
إلى الأبد.. إلى الأبد.. إلى الأبد..


نوميديا جروفي

أديبة جزائرية

من نفس المؤلف