مخاطر الزواج المبكر في ندوة بالشرقية

، بقلم إبراهيم خليل إبراهيم

بالتعاون مع إدارة القنايات التعليمية أقام مجمع إعلام الزقازيق ندوة إعلامية تحت عنوان (مخاطر الزواج المبكر) وذلك بمدرسة القنايات التجارية المشتركة بمحافظة الشرقية باستضافة د.إيمان إبراهيم عبد الكريم مسئولة تنظيم الأسرة وحنان محفوظ حمزة مسئولة اﻹعلام بإدارة القنايات الصحية حيث استهدف اللقاء التوعيى بأهمية الوعى الصحى بين الطالبات فى المدارس والتعرف غلى مخاطر الزواج فى سن مبكر على صحة الأم والطفل واﻷسرة بأكملها من مخاطر صحية ونفسية واجتماعية حيث تطرقت د.إيمان بالحديث إلى المخاطر الصحية التى تتعرض لها بعد الزواج فى هذا السن الصغير من إجهاض وأنيميا وإنجاب أطفال غير أصحاء وكذلك ضياع الحقوق القانونية للفتاه.

كما تحدثت أيضا عن أهمية وكيفية التغذية السليمة للفتاه والاهتمام بصحتها العامة قبل الزواج كى تكون مستعدة استعداد سليم لتحمل مسئولية الزواج واﻻنجاب فى السن المناسب.

ثم تحدثت حنان مسئولة الإعلام عن خطورة هذا الزواج على المجتمع والذى وصفته بأنة وباء يعمل على هدم المجتمع فهذا الزواج يؤثر سلبا على خطط الدولة فيجعل الفتاة حاقدة على المجتمع الذى تعيش فية بسبب حرمانها من أن تعيش عمرها الطبيعى مع قريناتها.

أشارت أيضا إلى أن من أهم أسباب هذه الظاهرة عدم قدرة اﻻهل على التربية السليمة وقلة خبرة الفتاه وأيضا تدنى مستوى التعليم وان للفتاه العامل الرئيسى لهذه الظاهرة.

كما أكدت فى حديثها أن هذا الوضع حرب خارجية الغرض منه تدمير مجتمعنا وفى نهاية حديثها حثت الطالبات على أهمية انتمائهم للوطن فهم البنية لأى مجتمع يجب عليهم النهوض به.

فى نهاية اللقاء حدث عماد القليوبى على دور هؤلاء الفتيات نحو أوطانهم وغرس القيم الايجابية داخلهم من خلال دعمهم معنويا بأنهم أمهات المستقبل وهم من سيحملون لواء تنشئة الأجيال القادمة لذا يجب تغيير قناعاتهم نحو الأفضل لمستقبل وغد أفضل للوطن.
جاء اللقاء من إعداد يسرية العايدى المنسق الإعلامي بمجمع إعلام الزقازيق وعماد القليوبى مسئول العلاقات العامة بإدارة القنايات التعليمية وتحت رعاية الإعلامي القدير علاء الدين حنيش مدير المجمع وفاطمة فؤاد مديرة إدارة القنايات التعليمية.

من نفس المؤلف