عیناكِ

، بقلم عبد العزيز زم

عيناكِ وما هيَ عيناكِ؟
يحاولُ أنْ لا
يتلعـــثــمَ شِـعري
هل تكفي كلمةُ "حلوٌ " في وصفِ عَسَلْ
هل توجدُ روحٌ خالدةٌ من دونِ أزلْ
هل يمكنُ حصرُ الحبِّ ببعضِ غَزَلْ
هل يُكتَبُ نورٌ معسولٌ
في بضعِ جُمَلْ؟
يتبلورُ فِكري
عيناكِ نتوءٌ في الزمكانِ
ودهشةُ لونٍ في حَوَرٍ
عيناكِ تُغرّدُ خارجَ سرْبِ مُــقَـلْ
عيناكِ كآيةِ آفاقٍ،
لا تُدرَكُ إلّا بالفكرِ
يمحّصُها من غيرِ عَــــجَـــلْ
عيناكِ رموزٌ كالنوتةِ
موسيقى تجتاحُ الروحَ
ولا تُسمعُ في حالةِ صحوٍ
قد تُحرزُ في حالِ ثـمَلْ
عيناكِ ربيعٌ مُـمـــــــــــتدٌّ
يقتحمُ السنةَ بكاملها
من دونِ خـجلْ
عيناكِ هيَ الأملُ المتبقـّي
إن كانَ هنالكَ بعضُ أمَـلْ


عبد العزيز زم

شاعر سوري

من نفس المؤلف