خمريات «نصوص قصيرة ١٨»

، بقلم هاتف بشبوش

أرفع أنخابي للميلاد الرابع والثمانين للحزب الشيوعي العراقي.. وهل أشرب شاياً مثلا لهذه المناسبة العظيمة...

1.
في ذلكَ الزّمنِ الجميل
كان أحدهم يقول:
أنا شربتُ العرقَ بالحذاء
حينها لم نكن نفهمُ المعنى

اليومَ وفي الفيسبوك
عرضَ أحدهم.....
قارورة َ خمرٍ على شكل حذاء
فقلتُ يا سبحانكَ ربّي !!!!!!!!


أما يعلمُ محمود الحسن *
بأنّ الرّشفةُ الأولى من الخمرِ
لا تذهبُ إلى المعدّة
بل.....
إلى الجبينِ، كي تغيّر العالمَ

3.
تزوّد من التّقوى
لكنّكَ لا تدري في نهايةِ الأمرِ
سترى من يحكمُ العالمَ
هو الخمرُ، وعارضاتُ الأزياءِ
و الساتانُ الرفيعِ لكلسونِ ميلانيا وماري إيفانكا **....

4.
هدّئي طفلكِ
فلسوفَ يأتي على بركةِ الله طاغيةٌ
يزقُّ في ثدييك خمراً
كي يتعلّمَ أطفالنا أخلاقَ السّكارى
قبل زيفِ صلاتهم

5.
أنا السّكيرُ العراقي
الذي سيشهدُ أنّ الخمرَ رجسٌ
من عملِ القاضي أبي قرعةِ محمود الحسن

*محمود الحسن: عضو البرلمان العراقي الذي شرّع قانون تحريم الخمر

**ميلانيا وماري إيفانكا.....إبنة الرئيس الأمريكي المعتوه دونالد ترامب و زوجته


هاتف بشبوش

شاعر عراقي

من نفس المؤلف