الاثنين ٢ نيسان (أبريل) ٢٠١٨
بقلم جميل السلحوت

حشرجة- أقصوصة

التفّوا حولها يهتفون:

يا امّ الشّهيد زغرتي

كلّ الشّباب اولادك

تحشرجت بدموعها حتّى كادت تختنق

صاحت بهم أمّ شهيد سابق ودموعها تنساب مدرارة على وجنتيها:

اتركوها "في فمها دموع وهل ينطق من في فيه دموع؟"


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى