الفيوم

، بقلم إبراهيم خليل إبراهيم

الفيوم صاحبة تاريخ عريق وأطلق على مدينة الفيوم اسم ( ارستوى ) نسبة إلى اسم أخت الملك بطليموس الثانى .. وأيضا سميت الفيوم باسم ( ميروير ) أي : البحر العظيم .. ثم سميت ( شيدت ) أي : الأرض المستردة من البحيرة .. ونظرا لوجود التماسيح فى العصر اليونانى والرومانى أطلق عليها اسم ( كريكوديلوبوليس ) وبعد ذلك أطلق عليها ( بى يم ) أي : اليم .. أو : البحيرة .. وفى اللغة القبطية عرفت باسم ( فيوم ) وبعد أن فتحها العرب بعد فتح مصر بعام أطلق عليها ( الفيوم ) . . وفى عهد الدولة العثمانية كانت الفيوم تتبع إداريا أقليم مصر الوسطى ( بنى سويف _ المنيا ) كما شكلت جزءا من محافظة بنى سويف حتى انفصلت عنها عام 1896 م .
وشعار محافظة الفيوم عيارة عن بحيرة قارون والسواقى التى تشتهر بها المحافظة وفى الخلفية علم مصر تعبيرا عن Hن المحافظة احدى محافظات جمهورية مصر العربية .. والشعار يجمع بين اللونين الأصفر والأخضر اشارة إلى الصحراء المحيطة بالمحافظة والزراعة التى تمتاز بها المحافظة .