قالت وقلت

، بقلم إبراهيم خليل إبراهيم

قالت:
أقسم لك بما تحمل روحى من معنى

ألا تزورك الأحزان يوما

وستنمو على شواطئك الأفراح

وستبقى بأحداقى نورا

ولاأنفاسى مسكا

أنت لروحى الأنفاس

أنت لعمرى الإحساس

قلت:
ياأشجارا للحب تنامت بحياتى

يابوحا فجر أشواقى

نبضكِ سلطانى

يامن أتمناكِ لدربى

يامن أنقشكِ بقلبى

قالت:
يوم تلاقت روحانا

أخترنا لغة نجوانا

طرزنا الصدق عنوانا

فسرى النبض بدمانا

قلت:
يامن بكِ أمتلك العالم

أشعر أنى الكون الحالم

أشعر أنى الثغر الباسم

أنكِ ليلى وأنى قيس القادم


وقد قامت فريبا فاضل بترجمتها إلى اللغة الفارسية :
گفتم وگفت

گفت:
باتمام وجود مي خورم سوگند
که هرگزدچارغم نخواهي گشت
وگل هاي شادي برساحل وجودتو خواهد رست
توهمواره نورنگاه و
عطر نفس ها و
احساس وجان مني

گفتم:
اي جنگل عشق بالنده درجان من
واي رازگوياي فجرتمناي من
ضربان تو فرمانرواي من است
ترادرمسيرحيات آرزومندم
ترادردلم نقش مي بندم

گفت:
زآن روزکه يکدگرديديم
زبان نجواي خويش برگزيديم
بانشاني راستي ، خود آراستيم
واين شد نواهنگ جاري به رگ هاي ما

گفتم:
اي که با تو جهان دارم
وخودرا
دهان خنده
وجهاني خيالين مي پندارم
توليلا ومن مجنون آينده ام.