السبت ١٢ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠١٥
بقلم علي الشاهر

أسوياء + ١ (رواية)

الإهداء

إلى كلِّ أولئك الذين يعيشون على الأمل وينتظرون العطف والأمان قبل أن يتذوقوا طعم الحياة.
إلى ضحكتهم التي تشرقُ نوافذ على العرش
إلى أحلامهم التي تنتظر الشمس ليتفتّح وردها
إلى أخوتي الذين نسميهم كفراً (منغوليين)..
أهدي هذه الخطوة الجريئة لاكتشاف عالمهم النقيّ

النص أدناه في ملف بي دي إف يمكنك تحميله وقراءته


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

شاعر وقاص عراقي

من نفس المؤلف
فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى