الأحد ١٥ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠١٩
نادي حيفا الثقافي يقيم أمسية مع الشعر الفن والموسيقى
بقلم خلود فوراني سرية

على شرف الرابطة العربية للآداب والثقافة


أقام نادي حيفا الثقافي مؤخرا أمسية على شرف الرابطة العربية للآداب والثقافة - فلسطين ولقاء ثقافي شعري تسوده أجواء الأخوة والمحبة مع الأخوة المبدعين من مدينتي الخليل وبيت لحم. وذلك امتدادا للقاء ثقافي سابق للطرفين كان في مدينة الخليل ضمن مشروع بادر إليه نادي حيفا الثقافي "عشق الوطن يجمعنا".

افتتح الأمسية مؤهلا بالضيوف والحضور رئيس النادي المحامي فؤاد مفيد نقارة. مشددا على أهمية هذه اللقاءات مع الأخوة في الوطن الواحد رغم الحواجز والمعيقات من قبل سلطات الاحتلال.

ثم قدم شكره للمجلس الملي الأرثوذكسي الوطني - حيفا لرعايته الأمسية.

اعتلى بعد ذلك المنصة الشاعر أنور خير ليدير الأمسية، فبلباقته المعهودة وأنيق حرفه وبشاعرية تليق به وبالحدث قدم للأمسية وللحضور على المنصة تقديما خاصا تفاعل معه الجميع لا سيما بالقصيدة التي نظمها هدية للنادي وألقاها بهذه المناسبة بعنوان "تاج التبر".
أما فقرة الشعر والتحيات فكانت بداية مع الأستاذ بكر أبو منشار من مدينة الخليل، قدم كلمة شكر لنادي حيفا الثقافي وما يقوم به من أجل الحفاظ على الهوية وإعلاء شأن الثقافة في المشهد الثقافي الفلسطيني والعربي.

ثم تطرق لإنجازات الرابطة على الساحة الثقافية الفلسطينية، مؤكدا أن السقوط الفكري أخطر من السقوط السياسي والعسكري.

تلته بكلمات تحية ونصوص شعرية رئيسة الرابطة الشاعرة والكاتبة أسمى وزوز. فنقلت بدابة تحيات الرئيس الفخري للرابطة د. سعيد عياد والذي تعذر حضوره. عبرت بعدها بكلمات نابعة من عاطفة جياشة وبتأثر وفرح عن جزيل شكرها وتقديرها للنادي ولرئيسه المحامي فؤاد نقارة على حفاوة استقباله وكرم أخلاقه وجميل محضره والذي رافقهم بزيارات ثقافية إلى مدينة عكا ولمؤسسة الأسوار هناك ولقائهم بصاحبها الأستاذ يعقوب حجازي، ولمرسم الفنان وليد قشاش.

شكرته على عطاء ثقافي حاتمي جعلهم يحلقون فرحا.

ومن جملة ما قالته بهذا الصدد، من حيفا الوطن النّابض بالحنين إلى الخليل التي عانقت جبل الكرمل، وصافحت بحر عكا، إن أجمل الكلمات تقال عندما يعانق صوت الخليل قلب حيفا في مساء الشّعر والحبّ والموسيقى .ثم ألقت قصيدة لها بعنوان " على خريف الأرصفة".
وممثلا عن المجلس الملي الوطني الأرثوذكسي - السيد جريس خوري وعن نادي حيفا الثقافي - رئيسه المحامي فؤاد نقارة، سلماها درع تكريم لها ولأعضاء الرابطة العرب.
وهي بصفتها رئيسة الرابطة، قدمت لوحة مخطوطة وهدية عربون وفاء وشكر لرئيس النادي المحامي فؤاد نقارة.

تلاها الشاعر صبري فريج حيث ألقى قصيدة لحيفا ولكل مدن فلسطين.

ثم نصوص شعرية متنوعة قدمها كل من الشاعر حمزة أبو جحيش، الشاعر حارث جلالدة، الشاعر رفيق الرجبي وكلمة تحية قدمها الأستاذ بسام طروة.

يجدر بالذكر أنه تخللت الأمسية فقرات فنية موسيقية مع الملحن والمطرب أمين ناطور ابن قرية دالية الكرمل. فقدم أغنيات من الزمن الجميل مصحوبة بعزفه على آلة العود، طربت لها قلوب الحاضرين.

كما تخللها معرض فني جماعي لرابطة الفنانين العرب في الشمال التي أسسها ونظم العرض الفنان سليم السعدي. وبهذه المناسبة تم تكريم أعضاء الرابطة الفنانين .


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى