الاثنين ١٨ أيلول (سبتمبر) ٢٠٠٦
بقلم بكور عاروب

ماذا نريد منها؟

يسأل الصحفي والباحث الأردني الأستاذ عادل محمود أمريكا تعلم ماذا تريد منا فما الذي نريده من أمريكا ونحن نقول:

نريدها أن ترحل عنا

نريدها أن تقول وداعاً

وأن تتركنا على جاهليتنا

ونحن سندرك كيف نموت ونحيا

نريد من أزلامها أن يتركوها

وأن يدركوا أن سام سيرحل

و أن قرار الشعوب سيمضي
و لو بدا أنه يتمهل

نريد الخير لكل طفل وراء المحيط

و ننظر في حرقة إلى أطفالنا

في ما وراء الشريط

نريد السعادة في وجه أبنائهم

و أن يعيشوا النهار

و نلحظ في كل بهجة هاجر أن يزول الجدار

نريد الحياة

فإن أعتقونا

لهم ما يريدون من خبزنا

من حبنا

جبلنا على الحب

عجنا مع الطيب و عذب الكلام

و نعبد ربأً

يقول في عليائه

سبحانه ما أكرمه

إني السلام

و عذراً عزيزي عادل

إن كان ردي شعراً

ففي زمن الحرب

ينضب فينا الكلام


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى