أقلام الديوان

  • همسة وجع

    ، بقلم سماح خليفة

    عِندما يَلتَهِبُ الجُرحُ الغائِرُ في ثنايا روحِك... ويَتَوَقَّفُ نَبضُ القَلبِ في جَسَدِك... دونَ أن يسمَحَ لكَ بالمَوت... بَينَما بَلسمُكَ الشّافي في قَلبِ وَطَنِك قَد غَلا ثَمَنُه وتَنَكَّرَ لك صاحِبُه... فأنتَ عِندها مُضطرٌّ لِقَبولِ أول بلسمٍ يُعرَضُ عَلَيك من قَلبِ (...)

  • المَتْحَف

    ، بقلم فاروق مواسي

    الفعل المستخدم في المعاجم هو (أتحف) بمعنى أعطاه تُـحْـفة- أي طُرْفة أو كل ما له قيمة، وقد وردت في كلام العرب، أسوق منه لخلَف الأحمر:
    فقلت له هل جئتني بهدية
    فقال: بنفسي، قلت: أتحف بها الكلبا
    (ابن قتيبة: عيون الأخبار، ج٣، ص ٤٣ فصل الهدايا)
    وردت لفظة (مُتْـحَف) بالمعنى المعاصر (...)

  • أحيانا يكون الفريق أخطر من المهمة ذاتها!

    ، بقلم مهند النابلسي

    فيلم تشويق و"أكشن دراما" للمخرج كيفن ماكدولاند وتمثيل جود لو، سكوت مكينيري وبن ميندلسون، يستعرض مغامرة البحث بأعماق البحر الأسود عن غواصة قديمة يفترض انها تحوي كميات كبيرة من الذهب...يلجأ قائد غواصة مطرود "جود لو" لتكوين طاقم جديد مكون من بريطانيين وروس (لا يطيقون بعضهم) (...)

  • تجديد الفهم الديني

    ، بقلم فتحي العابد

    إذا أجزمنا بأن المعنى الحقيقي للإسلام ونصوصه الشرعية ثابت لا يتغير، فإن دعوات تجديد الفهم الصحيح للدين، وفتح باب الإجتهاد في مناحي جوانبه، لابد أن يكون منبثق عن وعي بأن التجديد مطلب من مطالب الأمة جراء ما آلت إليه أوضاعنا.
    والحديث عن التمسك بالثوابت الشرعية، يجب أن يقابلها تمسك (...)

  • مرثِـيَـة مؤثِّرة

    ، بقلم فاروق مواسي

    من الشعر الجميل الذي قرأته- أبيات متمّـم بن نُويرة من قصيدة له في رثاء أخيه مالك: لقد لامني عنـد القبور على البكا رفيقي لتَذراف الـدموع السوافـكِ فقال: أتبكي كـــل قبر رأيته لقبر ثوى بين اللــوى والدكـادك؟ فقلت له: إن الشجـا يبعث الشجا فــدعني، فهذا كـــله قبر مالك
    الأبيات (...)

  • وعكة صحية

    ، بقلم عادل القرين

    على ضفاف وردة رسم اليراع ضحكته بالذكريات، وما حال هذه الوردة حين نُهديها لمستحقٍ يرويها بالدعاء والشفاء؟ الشاهد في الأمر قال الراوي: ما دعاني لكتابة هذه السطور هي فحوى زيارتنا لمريض بالمشفى، وهو في حالة الاستعداد لإجراء عملية جراحية، وقس عليها من مشاهد (تراجيدية وكوميدية)، وما (...)

  • شهر زاد وفراس حج محمد

    باقة مختارة بعناية من المقالات أعادت للمرأة ثوبها الإنساني الحقيقي الذي يليق بها وبعطائها وإبداعها وحكمتها وذكائها وقدرتها على أن تكون الند للرجل بكفاءة ورقي الانسان الواعي الذي يثبت نفسه بفكره وزنته الدقيقة للواقع الذي يحياه بحلوه ومرّه.
    مجموعة من المقالات واللقاءات والنصوص (...)

  • قصة زرقاء اليمامة وقصتي عن خروجها

    ، بقلم فاروق مواسي

    زرقاء اليمامة، واسمها عَنْز، هي من جّديس، حيث عاشت في اليمامة في منطقة فسيحة اسمها- جَوّ. اشتهرت بقوة بصرها، فقيل إنها كانت تبصر الشّعرة البيضاء في اللبن، وتنظر الراكب على مسيرة ثلاثة أيام، وكانت تنذر قومها فتخبرهم إذا الجيوش غزتهم. تخبرهم بقدوم العدو قبل ثلاثة أيام، فلا يأتيهم (...)

  • بالحصول على جوائز التميز؟!

    ، بقلم مهند النابلسي

    عرض "غير مسبوق" للأسباب "العشرين" العملية الحقيقية:
    *عدم التزام المعنيين بتحقيق ومتابعة المهام المطلوبة ضمن الحيز الزمني المحدد.
    *مقاومة التغيير "الظاهرة والكامنة".
    *تضييع الوقت وعدم انجاز متطلبات ومعايير الجائزة، ومحاولة التنصل من اداء المهمات وتوكيلها لآشخاص آخرين.
    *عدم (...)

  • حظه يفلق الصخر

    ، بقلم فاروق مواسي

    ما أعرفه أن هذا القول "حظ يفلق الصخر" أو "حظ يفلق الحجر" يدل على أن الظروف مهيّاة لصاحب هذا الحظ، رغم كل صعوبة، فحظه متحقق رغم كل المثبِّطات والمعوّقات.
    لكني فوجئت أن هناك من يفهم التعبير بمعنى عكسي، فهذا منير كيّال في كتابه (معجم در الكلام في أمثال أهل الشام) يقول إن المثل (...)