الأربعاء ٢٤ كانون الثاني (يناير) ٢٠٠٧
بقلم حنان بديع

أطارد أرانبي البيضاء

بحكم الغريزة

أبقى عزيزة..

تحبني وقتما تشاء

وأحتفي بجرحي

كأني أساوي لديك كل النساء

أجتر بوحي..

أشيد صرحي

على قمة استعلاء

وأسميه عنادا كبرياء!

*****

بحكم القصيدة

أبقى في براري الوجد شريدة

أغزل من همي

ثوبا لعري هذا الشتاء

ورصيفا ذهبيا

لصيفي العزيز إذا جاء

اعد أصابع حلمي

أداعب شعر ظلمي

والبس طاقية الإخفاء ..

لأطارد أرانبي البيضاء!

*******

بحكم القصيدة

وكل حروف الهجاء

أعشق الضوضاء

اعشق هوامش الجريدة

والجزر البعيدة

أرتدي نظارتي السوداء

لأدعو الحياة معي

إلى مهرجان بكاء

*****

وبحكم شعوري..

الذي يقف على خط الاستواء

وقصوري..

التي تنام ليلا في العراء

بحكم أرصدة غروري

والأنوثة الرقطاء

ورغبتي في البقاء

يرفض القلب

أن يتوقف عن ضخ الدماء

ولا تقنع الأرض أبدا

بمشيئة السماء

ثم أبقى بحكم هذا الوفاء

عزيزة..

عزيزة جدا

على من أساء !


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى