السبت ١١ نيسان (أبريل) ٢٠٢٠
بقلم مكرم رشيد الطالباني

مع الطبيعة

تحدثتُ إلى المطر
فهطلت علي مدراراً
أحتميتُ بالصور
فأنقطعت عني عيون السهر
***
صادفتُ نملة
تحمل عبء يوم
لا تقوى على حملها
في طريق يغالبها عثرات النوم
***
الأنوار
ترسل مخبريها في الأنحاء
يجمعون عنا أسرار المساء
لذرها
في عيون الأخبار
***
تعبَ البدر
في غابات السماء
أطفأ ضوئه
وأستراح في ظل الرجاء
***
أخبرني النهر
بقدوم الفجر
لملمتُ دثاري
وأقتفيتُ الأثر
***


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى