نجمه خليل حبيب

، بقلم نجمة خليل حبيب

الأديبة نجمة حبيب

نجمة خليل حبيب
كاتبة فلسطينية حائزة على دكتوراه فلسفة من جامعة سدني أستراليا. حائزة على منحة المجلس الأسترالي الأعلى للفنون، وعلى جائزة جبران خليل جبران العالمية الصادرة عن رابطة إحياء التراث العربي في أستراليا، وعلى شهادة تقديرية من الاتحاد االعام لعمال فلسطين فرع أستراليا.
خصصت نجمة حبيب مشروعها الأدبي والأكاديمي لقيم الحق والخير والعدالة والحرية، كقضية فلسطين والمرأة والطفولة المنسحقة في عالم الحروب والحرمان. كما في قصص: ربيع لم يزهر، أمومة اخجلتنا، للمرأة في يومها العالمي وفي العديد من المقالات كمثل: صرخة غاضبة في يوم المراة العالمي، آمان طموحة للمرأة في يومها العالمي وغيرها. ظهر لها حتى حينه:

1- رؤى النفي والعودة في الرواية العربية الفلسطينية (2014)
2- من أستراليا وجوه أدبية معاصرة (2006)
3- ربيع لم يزهر (2003)
4- . . . والابناء يضرسون (2001)
5- النموذج الإنساني في أدب غسان كنفاني(1999)
بالإضافة إلى العديد من الدراسات النقدية والبحوث المنشورة في المجلات والدوريات الثقافية في أنحاء مختلفة من العالم كمثل: الكرمل (فلسطين)، الفصلية الثقافية جسور (استراليا)، تَبيُّن (قطر)، دورية جامعة النجاح للبحث العلمي (نابلس)، مجلة الكلمة الاكترونية، إضافة إلى العديد من المقالات والقصص في الصحف المحلية والمواقع الألكترونية. لحبيب مساهمات لا بأس بها باللغة الإنكليزية نشرت في: Joussour, Nebula and AlMashreq

كاتبة فلسطينية حائزة على دكتوراه فلسفة من جامعة سدني أستراليا. حائزة على منحة المجلس الأسترالي الأعلى للفنون، وعلى جائزة جبران خليل جبران العالمية الصادرة عن رابطة إحياء التراث العربي في أستراليا، وعلى شهادة تقديرية من الاتحاد االعام لعمال فلسطين فرع أستراليا.

خصصت نجمة حبيب مشروعها الأدبي والأكاديمي لقيم الحق والخير والعدالة والحرية، كقضية فلسطين والمرأة والطفولة المنسحقة في عالم الحروب والحرمان. كما في قصص: ربيع لم يزهر، أمومة اخجلتنا، للمرأة في يومها العالمي وفي العديد من المقالات كمثل: صرخة غاضبة في يوم المراة العالمي، آمان طموحة للمرأة في يومها العالمي وغيرها. ظهر لها حتى حينه:

1- رؤى النفي والعودة في الرواية العربية الفلسطينية (2014)
2- من أستراليا وجوه أدبية معاصرة (2006)
3- ربيع لم يزهر (2003)
4- . . . والابناء يضرسون (2001)
5- النموذج الإنساني في أدب غسان كنفاني(1999)

بالإضافة إلى العديد من الدراسات النقدية والبحوث المنشورة في المجلات والدوريات الثقافية في أنحاء مختلفة من العالم كمثل: الكرمل (فلسطين)، الفصلية الثقافية جسور (استراليا)، تَبيُّن (قطر)، دورية جامعة النجاح للبحث العلمي (نابلس)، مجلة الكلمة الاكترونية، إضافة إلى العديد من المقالات والقصص في الصحف المحلية والمواقع الألكترونية. لحبيب مساهمات لا بأس بها باللغة الإنكليزية نشرت في: Joussour, Nebula and AlMashreq

- فلسطينية الانتماء والجذور, لبنانية النشأة والثقافة.
- مواليد حيفا فلسطين عام 1946 لأبوين من قرية كفربرعم قضاء صفد
- نشأت في ضواحي بيروت وتثقفت في مدارسها وجامعاتها وبلورت صحفها الناصرية، كالاداب والحوادث والمحرر، رؤيتي السياسية

- أخَّرت معايشتي للحرب اللبنانية انطلاق مشروعي الادبي الذي بدأ في استراليا حيث انخرطت في المشهد الثقافي العربي لهذا البلد منذ بدايات دخولي اليه فعملت مديرة تحرير للفصلية الثقافية جسور وساهمت في معظم الصحف العربية الصادرة في استراليا

- ليسانس آداب، الجامعة العربية - بيروت عام1970

- ماجستير آداب الجامعة اللبنانية - بيروت 1991

- مقيمة مع عائلتها في استراليا منذ 1991

- مساهمة في مجال القصة والنقد والبحوث في الصحف العربية العاملة في استراليا وفي المهاجر الاخرى

- عملت مديرة تحريرمجلة جسور "فصلية ثقافية استرالية"

- عملت مديرة مكتب جريدة الحياة العربية في سدني

- تعمل حاليا مدرسة للغة العربية وآدابها في جامعة سدني

حائزة على منحة المجلس الاعلى للفنون في نيوساوث ويلز لعام 2003 عن مؤلف بعنوان "وجوه ادبية استرالية معاصرة "


نجمة خليل حبيب

الدكتورة نجمة حبيب أديبة فلسطينية وعضو المجلس الاستشاري للديوان

من نفس المؤلف