الأحد ٣٠ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠١٨
بقلم حسن العاصي

مهجة البساتين

مرّت بكفها خمسة حقول
أرز تلملم ضوء المطر
من جدار السحاب
وتنثره ألواناً وأشكال

لا تسأل من تكون
ألا يكفيك أنها فراشة
بأجنحة من فضة
دهشة للناظرين وإذهال

تقول ها أنا أرز
وهذه الأرض لي
إن لمحتها تقول
أصيلة بقول وأفعال

مثل ظباء المروج
تجري يحرسها الرحمن
رقيقة مثل شقائق النعمان
وعنوانها الأدب والجمال

أرز كأساطير الحكايات
لأجل عينيها تقف الحروف
فهي الشعر وبحوره
ولمثلها تُذكر الأمثال

ملاك خجول بضفائر
تمتد بين نهرين
إن غابت تضجّ القصائد
وإن حضرت لا كلام ولا جدال

كأنّها أميرة المعارف
تتمختر بألوان عقلها
تجول بين أغصان الكتب
غايتها العلم والكمال

إهداء إلى الأميرة أرز وليد العاصي

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى