الأحد ٩ حزيران (يونيو) ٢٠١٩
مجلة ذو المجاز
بقلم عزيز العرباوي

التفكيكية والنقد الأدبي العربي الحديث

إشكالات وتطبيقات

بعد هيمنة المشروع البنيوي على حقل الدراسات الأدبية والنقدية واللغوية بتركيزه على النظر إلى القوانين الداخلية للنصوص الأدبية، بوصفها أبنية مغلقة معزولة عن أسيقتها الخارجية، ذاع صيت مقاربات نقدية أخرى دعت إلى تعدد التأويلات وفتح قراءة النصوص والإبداعات على التعدد والاختلاف، من هذه القراءات: نظريات التلقي والهيرمينوطيقا والتفكيكية...وغيرها من المشاريع النقدية التي شيدت نظريات ما بعد الحداثة.

ولئن ظهرت التفكيكية مع جاك دريدا في سياق جمالي وفلسفي، من ستينيات القرن الماضي، تجاوزت المشروع البنيوي والمذاهب النقدية التقليدية التي حَفَّها مزاج ثقافي وإنساني فرنسي خاص، فإنها-أي التفكيكية-استطاعت أن تتجاوز حدود النقد الفرنسي لتبني قلاعا لها في أمريكا، وتحديدا في جامعة "ييل"، مع بول دي مان وج .هيليس ميلر وجوفري هارتمان وهارولد بلوم، بل امتد هذا التأثير إلى النقد العربي الحديث.

وفي ضوء ما قدمته التفكيكية من تصورات ومفاهيم، متحت أصولها من هيجل ونيتشه وتأويلية هايدغر والرومانطقيين...، يتكشف أن هذه الزاوية من المقاربة تبحث في لعبة الدالات المتعددة المعاني، ونسف التجانس عبر المناداة بالتعدد اللانهائي في تفسير النصوص، والدعوة إلى ضرورة إسقاط الحواجز المؤسسية التي تفصل الميدان الفلسفي عن الميدان الأدبي، من أجل البلوغ إلى حرية اللعبة النصية غير المحدودة (اللعبة الدالة) وذلك بالاعتراض على مركزية المعنى ووحدة هويته، وهو الأمر الذي دفع بالبعض إلى نعت التفكيكية بالفلسفة الاستنطاقية للنصوص من خلال طبيعة الإجراءات التي نهجها أقطاب هذا المنهج في تأويل النصوص، بالتركيز على مفاهيم: الاختلاف والإرجاء والحضور والغياب والكشط والكتابة(الكراماتولوجيا) والتناص وحيل اللغة والعلامات، وأرشيف النصوص ...ودورها في فهم الدائرة النصية.

تأسيسا على هذه اللمعات، أثارت التفكيكية إشكالات كبيرة في النقد العربي الحديث تمثلت في استيعاب مفاهيم هذه المقاربة وأجرأتها في تحليل النصوص الأدبية العربية، علاوة على إشكالات أخرى ارتبطت بالترجمة.

لذلك تقترح مجلة "ذو المجاز"، في عددها الثاني، الاستكتاب والمساهمة وفق المحاور التالية:

التفكيكية الأصول والمفاهيم.

تمثلات النقد العربي الحديث للتفكيكية.

قراءة نصوص وإبداعات في ضوء التفكيكية.

ترسل المواد العلمية كاملة إلى المدير المسؤول الدكتور عز العرب إدريسي أزمي، ورئيس التحرير الدكتور عبدالعزيز بنار على العنوان الالكتروني التالي:

doulmajaz@yahoo.fr

bennar_aziz@yahoo.fr

سيتوصل المساهمون الذين قبلت أعمالهم للنشر بإشعار يفيد الموافقة.

آخر أجل لاستقبال المواد هو فاتح أكتوبر 2019.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى