الاثنين ٩ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠١٥
بقلم إنتصار عابد بكري

النقاب الأحمر

ضوء
خريف
ونقاب أحمر
والزهر الأصفر
وبضع سروات طِوال...
أُناسي تذوب
شبه سروات
أو نِخال...
ضوء خفيف
وريح
تداعب أكليل الجبل
الرائحة تدخل خياشيمه بصعوبة
مربَّط هو بأسلكة كمكنة
يحاول ان يستنشق الزهور
وخيال..
ريح ناعمة
في ظل الظلال
يرفض السرير
في لسعة السعال
كي لا ينعتوه بالعليل..
الله ما أكثر الأحوال
يا ربي يا متعال
لو مر كل شيء بسلام..
فالنقاب الأحمر
لا يعرف الخجل
يبقى يتأمل بقايا انسان...
انظر إلى السماء
خلف الغيم الضعيف
ستجد خيال..

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى