الخميس ٢٩ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠١١
بقلم بوعزة التايك

مطر من الكلمات

كنت أنتظر هطول المطر فهطلت علي الكلمات وأغرقتني وأغرقت سنوات عمري.
كنت في انتظار المطر فجاءت الكلمات برعدها وبرقها وبريقها وأثلجت صدري وأشعلت الحرائق في أوراقي.

المطر قادم تنبأت النشرات الجوية. ولم تهطل ولو قطرة ماء يتيمة وراء موسيقى وأصداء الزمان بل جاءت الكلمات وهطلت علي وأنا في وكر الوحدة والعزلة القاسية يوم 13 مايو 1992.

كذب المنجمون ولو صدقوا ويأتيك بالكلمات من لم تصدق ولم تعبد فاللهم إني أشكر فزدني.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى