الجمعة ٢٥ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠٠٩
بقلم إيهاب جوزيف

ان شالله الوحشين

لم يكن هناك أحب لنفسها من تلك اللحظات .. حين تنعم بقطرات تنهب المسافات نزولا من السماء .. فقط كي تبلل جبهتها هي .

لم تكن تشعر بنشوه حقيقيه الا في تلك الدقائق القليله .. لم تكن تغمرها تلك الرغبه العارمه في المرح الطفولي الا مع تلك القطرات الساحره .. كانت تشعر برغبتها الملحه في أن تركض تحت هذا السيل اللذيذ بلاهدف .. تقفز عاليا ضاربه بيدها الصغيره تلك القطرات التي تهيم بها حبا .. تنظر الي السماء فاتحه عينيها بغير خوف .. فاغره فمها بغير اكتراث لتصرخ ضاحكه في براءه غير مفتعله .. فارجه ذراعيها الصغيرين في حنين و اشتياق حقيقيين .. تصر علي أن تجري و تركض وتقفز ناظره الي السماء بلا اهتمام لما امامها او تحت قدميها .. تريد لكل ذره في خلاياها أن تنعم بتلك اللألئ – (اللي ربنا بينزلهلنا) – تضم يديها الضئيلتين الي بعضهما .. تشكلهما كوعاء تحت هذا المطر .. تنتظر في لهفه حريصه الي أن يمتلئ .. تقفز مجددا و تقذف ما فيه من ماء لأعلي .. تحاول أن توصله للسماء ثانيه حتي لا تتوقف تلك الحبات اللامعه فتتبدد سعادتها .. تمد يدها تجاه السماء تستجديها المزيد .. خائفه من أن ينضب محتواها .. تعرف تماما أن المطر سيتوقف مهما فعلت .. تعرف تماما أن تلك اللحظه أتيه مهما تمنت واستجدت .. تحزن كثيرا كلما تخيلت قدومها .. تقرر بعمليه أن تستمتع بكل ثانيه حتي تكتفي السماء و تقرر الاستكمال في وقت لاحق .. تعرف انها ستظل مستكينه في حزن الي أن يحين هذا اللاحق ..

دائما ما يندهش الجميع عندما يلمسون كل هذا الحب الذي تكنه للشتاء علي الرغم من أنها لم تعاصره الا اربعة مرات .. ويضيفون علي اندهاشهم تعجبا عندما يعلمون بمدي عشقها للسماء الغائمه

-  مين يا بنتي بيحب الغيمه .. دي وحشه
-  لأ .. دي حلوه

دائما ما تمنت أن تمسك بمنبع المطر الذي يغلق ابوابه في غير الشتاء بلا سبب .. تشرد بخيالها الطفل الخصيب و تتخيل بأتها تتحكم به لتتركه فائضا طوال الايام .. طالما كانت تحلم أن يغزو الشتاء المبهج علي الصيف القاتم .. يسود الربيع بزهوره العطره علي الخريف الذي لا يتخلف ابدا عن فعلته النكراء .. فيصفر الاخضر الجميل و يذبل الزهور الملونه لتنزعج الفراشات فتذهب و لا تعود و يقطف الاوراق النضره من اغصانها ليملأ بها الارض ويدوسها الجميع في غير اعتناء

-  بابا .. هو امتي الصيف ده هايمشي خالص خالص ومش هايجي تاني ابدا
-  بابا .. هو ليه الخريف ده بيجي علي طول علي طول يبوز كل اللي عمله الربيع كده
-  بابا .. كح كح .. كح كح كح ... أتشووه


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى