الأحد ١ آب (أغسطس) ٢٠٠٤
بقلم مريم علي جبة

برد الشتاء

أعرف أنك ستبقى بعيداً
وأن ثمة مسافات حاضرة (دائماً) بيننا
إذاً...
فسريري سيبقى يتملكه برد الشتاء
وسأكون حائرة دائماً..
على زند من سأنام
ولمن سأقول تصبح على خير؟
هكذا أنا كل ليل..... !!!!

اللحظة الباردة

هل رأيت هطول المطر؟
إنه فصل الشتاء
لقد عاد...
وأنا
لا أزال أنتظرك بشوق يكوي الضلوع
لا أزال أنام وحيدة على سرير
فارغ... بارد
ألامس المكان المفترض وجودك فيه
لم أنت بعيد
ألم يحن موعد مجيئك
السنوات تمر
والأربعون قادمة
يا لخجلي منك
إن أتيت وأنا في الأربعين
فالذبول يكون قد غزا المقلتين
والتعب أنهك الوجنتين
والقلب...
يا لقلبي الذي سيخفق خوفاً من اللحظة الباردة
فلتذهب حينها
ولتتركني لوحدتي
لتتركني للبرد
حتى يطفئ آخر جمرة
كنت قد أوقدتها
في ليال
آثر فيها الشوق
البقاء معي

إلى مجهول

بحثت عنك في كل مكان
في الشوارع،
في الأضواء،
في الحارات العتيق
في وجوه الأطفال،
في حنايا المساءات الجميلة.
سألت عنك الأشياء المحيطة بي:
سريري،
وسادتي، كتابي،
صفحات دفتري التي أدوّن عليها أشواقي إليك.
سألت عنك حتى سئم السؤال
هل ستبقى غائباً مجهولاً؟
تعال...
فقد مللت الانتظار
تعال...
فالعود آثر على اليباس
هبه الماء من عينيك
ليستعيد حيويته وقوته
تعال... قبل أن أفقد كل ذلك
بابي مفتوح
فتعال وادخل
دون أن تقرع الباب.


مشاركة منتدى

  • هل يستطيع الشاعر أن يكون بكل هذا الجمال
    انها موازااة للأفق
    شيء أقرب الى الجنة

  • ف .. ل ... س ... طين

    "الفه" فؤاد انكسر و الدمع صار سكة

    "اللام" كلام اتسطر و فتحنا بيه عكا

    و "السين" سلام كالمطر أصبح كما البركة

    و "الطين" على الروس يغني الوداع مكة

    يا أم اليتامى بكيت و الضحك كان صوتي

    و من عذابك شكيت و الرد كان موتي

    ما تطلبيش مؤنتى ، ده عدونا واحد

    قتلك زرع محنتي خلانا نتباعد

    بيني و بينك ياجريحة سنين

    لو ترجعيها أعيدك و لو تروح ملايين

    بيني و بينك يا حبيبة كتير مشاوير

    لو ترجعيها أعيدك بس فين ترجع

    ده كل شيء في الحياة للقلب صار يوجع

    لسانه بنكتب التاريخ فوق سطور مجروحة

    لسانه بنلملم الكلام من حروف مدبوحة

    لسانه بنحلم بسلام مع ملاعين

    لسانه بننشد العسل من لسان تعابين

    أنا جيت أرجم الشياطين قالوا لي عيب يا ابني

    طول عمرنا حبنا يهد ما بيبني

    قلت أبالسة و تترجم قالوا لي عيب يابني

    و بقيت أنا وياكي لوحدينا في مهب الريح

    سألونى فين سكتك رديت و صوتي صريح

    طالع على صخرتي قلبي عليل و جريح

    بصيت ورا لسكتي و الدم ماليها

    راحت خلاص قصتى و الدم دا ليها

    و الصرخة جوه الحشا دايما نخبيها

    فلسطين لينا كلنا ....... !!!

    بس مين يا ترى ليها ... ؟؟

    مين يا ترى ليها ؟؟؟؟؟

    أبو عبيدة من فلسطين

  • لقد أعجبت بكتابات حضرتك ، خصوصا أن أسلوبها يتوافق مع أسلوب الكاتبه الكبيره “سعاد الصباح” ، و مع الكثير غيرها مع لمسه من التمييز تكاد لا تخفى على القارئ الذي يستطيع تمييز كتابات حضرتك من خلال الحاله الفكريه و النفسيه العميقه الموجوده في كتاباتك ما الإسم الأمثل لكتابات حضرتك قصيده خاطره نثر أو ؟؟؟

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى