الاثنين ٨ أيار (مايو) ٢٠١٧
بقلم إنتصار عابد بكري

لُطفاً

لُطفاً
إن كنت الداء
من يضمد جراحي
سواي
جرحتني
وبالجرح أتداوى
فمن يضمد جراحي سواي
جرحتني
وكنت أنزف
فقمتَ تسير على أثر ممشايَ
جرحتني
وطفلي كُنتَ
رضيعي هو أنت أحيانا
جرحتني
وعدت تتناسى
أنك خدشت جلدَك وإياي
جرحتني
فلا بأس أنك
مني لن تتداوى
لطفاً
فالداخل مسكّنٌ
يتراقص وأضلعَك
والنايّ...

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى