الأربعاء ١١ آب (أغسطس) ٢٠٢١

حديث عينيك

محمد محضار

تحدثني عيناك
بلغة صامتة
وأقرأ في بريقهما
شوق سنين هاربة
وقصائد حب جميلة
وتاريخ فرح مسروق
أحاول أن أكتشف الصفة
والمعنى في سياقهما
فأغرق في محيط
بلا ضفاف
لأن الصفة لغز
والمعنى طلسم
وأنت عمق ضارب
في الأزمنة الوردية
وفجر يشرق سناه
بعد ليل شاحب
تحدثني عيناك
بلغة الحلم
ويبتسم الفرح المسروق
لأحلام قادمة
تنبئ القلب بغد يرتع
في الاخضرار
وشمس تشرق من
عتمة الانتظار
تحدثني عيناك
بلغة الاستعارات
الصريحة
وتعلن عن ميلاد
ربيع يبتسم وردا
وبريق أمل تحضنه
الفراشات
تحدثني عيناك
بلغة الحب الوارف
الظلال
ورحيق الزهر الدافق
الشلال
وترسم لي طريقا
بين ربًا غزيرة الفرح
يرقص النورس
في أحضانها
وتمرح قبرات الحلم
في سمائها
تحدثني عيناك
فتمطر الأشواق
أقمارا نابضة بالحياة

محمد محضار

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى