الجمعة ٢٠ حزيران (يونيو) ٢٠٠٨
بقلم أبو المجد حسين

شـــــــــرود

قاعد في الليل لوحدي
شكي يغلب يقيني
وأنا ياما من الليالي
والغربة خوفوني
خايف لكن عنيها
في الليل بيونسوني
ياسكة القنال
صهدك ســـيَّح عيوني
سامحيني لو بكيت
ع اللي بينها وبيني
 
****
قاعد والفكر شارد
دمي في عروقي قايد
لا بتفرحني الليالي
ولا تبسطني القصايد
نافر همِّي ف عروقي
مدبوح ع الارض شوقي
دمع العاشق حقيقي
أكبر من أي شاهد
 
****
ارغول دا ولا صوتك
اللي الساعة ناداني
ياللي عيونك جزيرة
وضفيرتك برتقاني
داب التلج ف شفايفي
ورقص باسمك لساني
فينك يا مونساني
يامزلزلة كياني
يا حلمي اللي اشتهيته
وف لحظة ما التقيته
فاتني وحدي اعاني
فينك يا مسهداني
فينك يا منهداني
يا مهرتي العنيدة
يا سيفي وصولجاني
الحب ماهوش قصايد
الحب ماهوش أغاني
الحب إن كان حقيقي
يرمح في القلب لكن
مايجيش ناحية لساني
 
****
ياللي إنت أخدتي منِّــي
هدوئي وانسجامي
أنا مش بيـَّاع مشاعـر
وأنا مش راجل أناني
أنا عاشق إنما
حبي من نوع فريد
وانا وحدي اللي بعاني
في الحب واقول سعيد
ياصوت الآه في صدري
زي البكا في العيد
يانجوم في الليل مسافرة
وأنا بتالم وحيد
قولوا لحبيبتي نامي
وارخي رموشك وسمِّي
أنا حتحمل اساكي
وأدعي المولي يعينِّي
ياسكة القنال
جف ف حلقي الكلام
لكن في الحب ابدا ً
إحساسي مايوم يخونِّي

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى