الاثنين ١٢ أيلول (سبتمبر) ٢٠١١
بقلم عبد الإله الكعبي

بعينيك.....

بعينيك لغز بعيد المنالِ
يصد بزهو عيون الرجال
ولكن بثغرك شوق صريح
يريد الاجابة قبل السؤالِ
فلوانت أغمضت في لحظة
لقبلته مسرعا كالغزال
كفاك اغترابا بأرض المحال
فلن تحصد الريح غير الرمال
كفاك هروبا طويلا الى
حيث لا تعلمين بهذا الدلال
تعالي لهذا الصباح الجميل
الندي فقد اتعبتك الليالي
الام الضماء وهذي بحار
لاجلك تجري بماء زلال
تعالي ولا تهربي كلما
دنوت اليك ولو في الخيال
سآتيك في كل ليل لأطلب
أن تتبعيني فهيا تعالي
تعالي بثوب المنام وشعر
تطاير لاتحبسيه بشال
وحافيةً أسرعي لاتضيعي
من العمروقتا بلس النعال
لانا سنترك هذا التراب
ونصعد فوق النجوم العوالي
تعالي كما أنت تحت ستار
الظلام وحين ينام الملالي
أخاف عليهم اذا ما رؤك
يخوضون دهرا ببحر الجدال
فبعض يقول حرام وبعض
حلال وبعض حرام الحلال
الام التردد في كل يوم
لذات اليمين وذات الشمال
فطوراأحس بأنفاسك الـ
حارقات تبشرني بالوصال
وطورا تشيرين لي من بعيد
بان الوصال بعيد المنال
متى تصرخين أمام النهار
أريدك خلا على كل حال
وأقسم أن ليس في الأرض غيري
أحق بقلبك بين الرجال
وأولى بريقك مني وقد جف
ريقي لفرط الجوى والسؤال
وخصرك ان يحتويه ذراع
لغيري كفر بحق الجمال
فمن كان غيري مثلي يراك
بهذا البهاء وهذا الكمال
دخلت برغم السنين ورغم
المشيب بعزم وصدق المقال
لأذري رمادك حتى أؤجج
ما فيك من جذوةٍ واشتعال

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى